الرئيسية / حصاد PNN / عقب إصابة قاضي وصحفي… إغلاق إذاعة ومحاكم بالخليل وبيت لحم

عقب إصابة قاضي وصحفي… إغلاق إذاعة ومحاكم بالخليل وبيت لحم

بيت لحم/PNN- أعلن مجلس القضاء الأعلى الفلسطيني، الليلة الماضية، إغلاق مباني عدد من المحاكم في الضفة المحتلة، كإجراء احترازي لمنع انتشار فيروس “كورونا”، عقب تشخيص إصابة أحد القضاة بالمرض وبناء على توصية من وزارة الصحة والجهات المختصة.

وقال المركز الاعلامي القضائي في تصريح صحفي، عبر صفحته على “فيسبوك”، إنه تقرر إغلاق مباني محاكم الخليل وبيت لحم وحلحول أمام الجمهور، يوم الاثنين الموافق 15-6-2020، احترازيا.

وأشار المركز أن ذلك جاء بناء على توصية من وزارة الصحة والجهات المختصة، بعد ثبوت إصابة أحد القضاة من دائرة التفتيش القضائي بفايروس “كورونا”.

وبحسب المركز الإعلامي، فإن القاضي توجه إلى المحاكم المذكورة في الخليل وبيت لحم، لمدة ثلاثة أيام الأسبوع المنقضي وهي الثلاثاء والأربعاء والخميس، منوهة إلى أنه من سكان حلحول.

إلى ذلك، أصدر محافظ بيت لحم اللواء كامل حميد، يوم أمس الأحد، قرارا يقضي بإغلاق محكمة بيت لحم، اليوم الاثنين، أمام المواطنين.

وقال المحافظ حميد، إنه وبناء على المعطيات الوبائية بعد ظهور إصابات في محكمة مدينة الخليل وزيارة، أحد القضاة المصابين لمحكمة بيت لحم، فقد تقرر اغلاق محكمة بيت لحم، يوم الاثنين، أمام المواطنين، وإقتصار الحضور فقط لموظفي المحكمة من الساده القضاة ومحامين وأعضاء النيابة العامة وكافة العاملين لعمل الفحوصات اللازمة.

وطالب حميد جميع من تواجد في المحكمه أيام الثلاثاء، الأربعاء، والخميس الماضي، إجراء الفحوصات اللازمة والحجر المنزلي لغاية ظهور النتائج النهائية.

وفي سيق متصل، قررت وزارة الإعلام ومكتب الوزارة في محافظة الخليل إغلاق راديو الخليل، وذلك بعد ظهور إصابة أحد الزملاء العاملين فيها بفيروس “كورونا” حتى إشعار آخر، من أجل إستكمال إجراءات الطب الوقائي.

هذا وكانت وزيرة الصحة د. مي كيلة، أعلنت يوم أمس، تسجيل 3 إصابات جديدة بفيروس “كورونا” في مدينة الخليل ومدينة حلحول، إحداها لشاب ثلاثيني والثانية لشابة (29 عاماً) وهي مخالطة لمصاب سابق، والثالثة لمواطن (46 عاما) وهو مخالط لمصاب سابق.