الرئيسية / سياسة / مؤسسات المجتمع المدني تستشعر خطورة الأوضاع وتأثيراتها على اللاجئين الفلسطينين بلبنان

مؤسسات المجتمع المدني تستشعر خطورة الأوضاع وتأثيراتها على اللاجئين الفلسطينين بلبنان

عين الحلوة/PNN- عقد اجتماع مؤسساتي في مقر جمعية زيتونة للتنمية الاجتماعية في مخيم عين الحلوة، وبحضور ممثلين من مؤسسات المجتمع المدني بالمخيم وبدعوة من زيتونة، وذلك لاستشعارهم خطورة المرحلة وتداعياتها على حياة ومعيشة اللاجئين الفلسطينين، وتداركا لما لا يُحمد عقباه.

وتمحور النقاش حول المستجدات المتلاحقة لسوء الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية في لبنان، وتأثيراتها على عامة الناس وبشكل خاص على اللاجئيين الفلسطينين في المخيمات، الذين يعانون الأمرين، فهم ومنذ ما يقارب العام حرموا من مزاولة العمل جراء تطبيق وزراة العمل اللبنانية تشريعاتها بمنع تشغيلهم، رغم ان معظمهم من العمال المياومين ويعملون بمهن الشقاوة والتعب في مجال البناء وملحقاته، وزد عليها تداعيات وباء الكورونا وحصاره الذي طال امده، ونهبَ ما تبقى من مدخرات عمرالناس لدرجة بات السواد الأعظم من اهل المخيمات بحال العوز والفقر وبحاجة ماسة جداَ لمد يد العون والمساعدة.

وخلص الاجتماع بالتأكيد على ضرورة رفع مستوى التعاون والتنسيق بين المؤسسات ولما فيه متابعة اوضاع عامة الناس، والوقوف الى جانبهم، على ان تقوم المؤسسات بالعمل لتشكيل اطار لخدمة المجتمع المحلي، وسوف يُعلن عنه لاحقا.

من ناحية اخرى نوه المجتمعون بضرورة عقد اجتماع مع ممثلي لجان الاحياء في مخيم عين الحلوة للتشاورحول الاوضاع الراهنة وتقييم المرحلة السابقة من التعاون المشترك بين لجان الاحياء والمؤسسات.