الرئيسية / قالت أسرائيل / “فريدمان” يشارك في اجتماع حاسم في البيت الأبيض حول الضم

“فريدمان” يشارك في اجتماع حاسم في البيت الأبيض حول الضم

واشنطن/PNN- من المقرر أن يعقد البيت الأبيض اجتماعاً حاسماً حول صفقة القرن وقرار ضم المستوطنات والأغوار وذلك بحضور السفير الأمريكي في “إسرائيل” دافيد فريدمان”.

وذكرت صحيفة “معاريف” العبرية أن “فرديمان” سيصل واشنطن خلال هذا الأسبوع للاشتراك في الاجتماع الحاسم، وذلك في الوقت الذي أبلغ فيه رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو والقائم بأعماله بيني غانتس بأنه لن يواصل وساطته بين الجانبين حول مسألة الضم وذلك بعد عدم تحقيق أي توافق بهذا الخصوص.

وبينت الصحيفة أن خلافات جوهرية تعصف بحكومة الاحتلال حول الضم حيث يرى نتنياهو بعدم ربط الضم بمسألة القبول بصفقة القرن ككل بما فيها الدولة الفلسطينية وذلك خلافاً لموقف غانتس المطالب بالقبول بالصفقة ككل والقيام بالضم في إطار توافق.

كما تشهد الإدارة الأمريكية هي الأخرى خلافات حول مسألة الضم وتوقيتها في الوقت الذي تراجعت فيه شعبية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشكل كبير مع اقتراب موعد الانتخابات الأمريكية في نوفمبر القادم.

في حين قالت مصادر إعلامية عبرية أن الخلافات بين نتنياهو وغانتس أصبحت جوهرية من مسألة الضم وأن كلمة “انتخابات جديدة” سمعت كثيراً هذا الأسبوع في الحلبة السياسية الإسرائيلية ما يعكس مدى التباين في وجهات النظر.

وينص الاتفاق الائتلافي على منح نتنياهو صلاحية عرض قرار الضم على الحكومة ابتداءً من الأول من شهر تموز القادم ومن غير الواضح حتى الآن موقف تحالف غانتس من هذه المسألة حيث نقل عن مصادر سياسية قولها بأن نتنياهو قد يمرر قرار الضم حتى بأغلبية ضيقة.

كما نقلت الصحيفة عن مصادر سياسية إسرائيلية قولها بأن قرار الضم سيتم تأجيله الى ما بعد التاريخ المذكور وذلك بناءً على الخلافات بهذا الخصوص.