الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / السعودية تحدد أعداد الحجاج لهذا العام… وتؤكد: لا إستثناءات لأي دولة من خارج المملكة

السعودية تحدد أعداد الحجاج لهذا العام… وتؤكد: لا إستثناءات لأي دولة من خارج المملكة

مكة المكرمة/PNN- قال وزير الحج السعودي محمد صالح بن طاهر بنتن، اليوم الثلاثاء، إن عدد حجاج هذا العام لن يتجاوز الـ10 آلاف، مبينا أن التغطية الإعلامية ستتاح لحج هذا العام وفق إجراءات صحية.

وأضاف في مؤتمر صحفي: “في ظل استمرار الجائحة وسهولة تفشي العدوى في التجمعات والحشود البشرية وللحفاظ على الأمن الصحي العالمي، فقد تقرر إقامة حج هذا العام بأعداد محدودة جدا للراغبين في أداء مناسك الحج، من مختلف جنسيات الموجودين والمقيمين في المملكة بشكل آمن وصحي بما يحقق التباعد الاجتماعي”.

وتابع: “عملنا مع وزارة الصحة على تحديد الإجراءات الاحترازية والبروتوكولات المطلوب اتباعها، لتنظيم حج آمن، وتم العمل على وضع الخطط التنفيذية من خلال لجنة الحج العليا”.

وأكد أن “حفظ النفس البشرية هو العامل الأول لدينا، لذلك فقد تم العمل على إعداد خطط استثنائية لتنفيذ حج 1441 هجري بالتنسيق مع وزارة الصحة، بدءا من العزل الصحي للحجاج قبل وبعد أداء مناسك الحج”.

وفي رده على سؤال: هل سيكون هناك استثناء لقدوم حجاج من بعض الدول من خارج المملكة؟ قال: “نحن نعرف مخاطر هذا الفيروس (كورونا)، ونعرف أن دول العالم مغلقة، وكما حددت وزارة الصحة، لا توجد استثناءات لأي دولة لأداء فريضة الحج من خارج السعودية”.

وأضاف الوزير: “لدينا خبرات متراكمة لحماية الحجاج من الأوبئة والأمراض، والعاملون في الحج سيخضعون للفحص قبل بدء المناسك، وستجري متابعة حالة الحجاج الصحية بشكل يومي، وتم تخصيص مستشفى تحسبا لأي طارئ ومركز صحي في منى”.

وزير الصحة السعودي: الحج هذا العام لمن هم أقل من 65 عاما

في سياق متصل، أكد وزير الصحة السعودي توفيق الربيعة، أن الحجاج سيخضعون للحجر بعد مناسك الحج.

وقال خلال المؤتمر الصحفي الخاص بموسم الحج هذا العام: “الحج سيكون لمن هم أقل 65 سنة، وليس لديهم أمراض مزمنة”.

وأضاف الوزير: “وضعنا الخطط التنفيذية لتسيير حج هذا العام”

وشدد على أن الحجاج سيخضعون للفحص قبل وصولهم إلى الأماكن المقدسة.

وقال: “لدينا خبرات متراكمة لحماية الحجاج من الأوبئة والأمراض”.

وأشار إلى أن العاملين في مجال الحج هذا العام، سيخضعون للفحص قبل بدء المناسك.

الأوقاف : قرار السعودية بخصوص موسم الحج تأكيد على حرصها على صحة وسلامة الحجاج والمعتمرين

إلى ذلك، أكدت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية تأييدها وتثمينها للقرار الذي صدر عن وزارة الحج والعمرة في المملكة العربية السعودية والمتمثل بالإبقاء على فريضة الحج لهذا العام قائمة من خلال المواطنين والمقيمين في المملكة.

وأوضحت في بيان، اليوم الثلاثاء، على لسان وكيل الوزارة حسام أبو الرب “إن القرار يأتي حرصا من قيادة المملكة العربية السعودية على الاستمرار في أداء الفريضة رغم الظروف الصحية الصعبة، وبالوقت ذاته يؤكد الحرص الأكيد من أصحاب القرار على صحة وسلامة زوار وحجاج بيت الله الحرام في ظل الظروف غير الطبيعية التي تمر بها معظم دول العالم العربي والإسلامي وكافة بلدان العالم مع استمرار تفشي وانتشار فيروس الكورونا.

وتابعت: لا سيما أن شعائر الحج تتطلب جهدا، وحالة من التزاحم والتقارب التي يحذر منها كل الخبراء وأصحاب الاختصاص، بالإضافة إلى أن موسم الحج فيه تخالط من شتى الجنسيات والأعمار التي لا تستطيع أي جهة مهما كانت أن تمنع أو تحمي الحجاج والمعتمرين من هذا الوباء الذي يزداد انتشاره مع الاختلاط والتقارب.