الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / روحاني: الأمريكيون كسروا طاولة المفاوضات

روحاني: الأمريكيون كسروا طاولة المفاوضات

طهران/PNN- أعرب الرئيس الإيراني حسن روحاني، عن دهشته من تصريحات الأمريكيين بشأن استعدادهم للتفاوض مع بلاده.

وأكد روحاني أن الطرف الأمريكي هو الذي انسحب من طاولة المفاوضات في إطار الاتفاق النووي.

ونقلت وكالة “إرنا”، صباح اليوم الأربعاء، عن الرئيس روحاني، مدى دهشته من استعداد الجانب الأمريكي للتفاوض مع بلاده، قائلا: “هذا الكلام غريب! فما معنى هذا الكلام؟ من الذي كسر طاولة المفاوضات وانسحب وأضرم النار في غرفة التفاوض؟ هم من فعلوا ذلك، وكنا نحن نتعامل في إطار المنطق والأخلاق والسياسة والعلاقات الدولية، فيما هم خرقوها كلها ويقولون الكذب كل يوم”.

وأوضح حسن روحاني خلال اجتماع للتخطيط وبذل الجهود لتحقيق شعار “القفزة بالإنتاج”، بمشاركة مدراء محافظات البلاد، مساء أمس الثلاثاء: أن الأعداء أرادوا تدمير إيران، وكانوا يظنون أنهم من خلال الحظر سيدفعون بلادنا إلى الاستسلام، إلا أن الشعب الإيراني صمد وقاوم مستعرضا عزته وقدرته”.

ورأى الرئيس الإيراني أن هنالك 3 أطراف استاءت من الاتفاق النووي، وهم – بحسب قوله ـ “متطرفو أمريكا والصهيونية والأنظمة الرجعية في المنطقة”.

وأفاد حسن روحاني بأن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، كان يقول سنفرض الاستسلام على إيران بالحظر خلال 3 أشهر، لكنه أدرك أنه أخطأ في حساباته واتضح للعالم أن إيران لا تستسلم بالحظر والضغوط.