الرئيسية / الصحة / فيديو- حميد لـPNN: إغلاق 17 منطقة بمحافظة بيت لحم يشمل المساجد والكنائس مع تشديد الإجراءات

فيديو- حميد لـPNN: إغلاق 17 منطقة بمحافظة بيت لحم يشمل المساجد والكنائس مع تشديد الإجراءات

بيت لحم/خاص PNN- أعلن محافظ بيت لحم اللواء كامل حميد، إغلاق محافظتي الخليل وبيت لحم، بعد التنسيق مع محافظ الخليل اللواء جبرين البكرين، وإغلاق المحافظتين عن بقية المحافظات، وذلك في ظل الزيادة غير المسبوقة في أعداد المصابين بفيروس “كورونا”.

وأضاف المحافظ خلال زيارة تفقدية له لبلدة الخضر غرب بيت لحم، اليوم الأربعاء، بعد تسجيل إصابات جديدة بفيروس “كورونا” داخلها، أن إجراءات جديدة وتوجهات بإغلاق 17 منطقة داخل محافظة بيت لحم سجل فيها إصابات بفيروس “كورونا”، مشيرا إلى أنه يجري الترتيب لتنفيذ تلك الإجراءات.

وتشمل تلك الإغلاقات كما أوضحها حميد لـPNN، إغلاق صالات وقاعات الافراح، وأماكن الأنشطة، وبيوت العزاء، وإغلاق المساجد والكنائس، والإبقاء على الصيدليات والمخابز، ومحلات الخضار والسوبر ماركت، بشكل مراقب وخاضع لإجراءات الصحة والسلامة العامة.

وأشار إلى أن الوضع يتطلب من الجميع صرامة وشدة في تنفيذ القرارات سواء في محافظة بيت لحم، أو المحافظات الأخرى.

وأوضح حميد أن الخارطة الوبائية في محافظة بيت لحم أصبحت أكثر وضوحا، وتم تحديدها، عكس ما كانت عليه قبل أيام، مؤكدا أننا أمام ساعات صعبة خلال الـ48 ساعة القادمة، بناء على التقديرات الطبية، مشيرا إلى قرارات أخرى ستتخذ خلال الأيام القادمة.

وأشار إلى أننا أمام أسبوعين من الإجراءات المشددة، آملا من المواطنين ضرورة الإلتزام بالتعليمات والقرارات الصادرة، من أجل السيطرة على الوباء ومنع إنتشاره.

صحة بيت لحم: رفعنا توصياتنا بإغلاق المناطق التي يسجل فيها إصابات بالفيروس

من جهته، قال مدير عام صحة بيت لحم د. شادي اللحام، إن إزدياد أعداد المصابين بفيروس “كورونا” في محافظة بيت لحم ينظر إليه بمنهى الخطورة والجدية، مشيرا إلى أن مديرية الصحة توقعت يوم أمس الإزدياد في أعداد الإصابات والتي أعلن عنها اليوم، مشيرا إلى أن هذا التوقع جاء بع إكتشاف مسارين جديدين للوباء، الأول في بلدة الخضر، والثاني في بلدة بتير غرب بيت لحم، إضافة إلى تسجيل إصابة جديدة في منطقة الجبعة جنوب بيت لحم، مؤكدا على أن تلك المسارات الجديدة هي دلالة على إنتشار الفيروس في مناطق جديدة.

كما أكد اللحام لشبكة PNN، على استمرارية أخذ العينات من المخالطين، وتحديد إذا كان هناك إصابات جديدة أم لا.

وأوضح ان الإلتزام بإجراءات السلامة والوقاية هو الحل الأمثل لحصر الوباء ومنع إنتشاره، مؤكدا أن الإغلاق التام هو جزء من الحل.

كما أشار إلى أنه سيتم إغلاق أي منشأة لا تلتزم بإجراءات السلامة العامة والوقاية.

وبخصوص تشكيل “لجان دفن موتى كورونا”، أوضح اللحام أن تشكيلها جاء بناء على المعطيات الموجودة، والتي تشير إلى وجود مصابين بالفيروس من كبار السن، أو لديهم أمراضا مزمنة، ووجود حالات في قسم الإنعاش، متوقعا أيضا إدخال حالات جديدة إلى غرف الإنعاش.

العميد طارق الحاج لـPNN: إجراءات تصل إلى حد التوقيف ستتبع تجاه كل شخص لا يلتزم بإجراءات الوقاية

بدوره، قال مدير شرطة بيت لحم العميد طارق الحاج، إنه تم إغلاق بلدة الخضر، بالتنسيق مع لجنة الطوارئ، وتم نشر ثلاثة حواجز أمنية للشرطة والأمن الوطني في المنطقة، مشيرا إلى أن أعداد المصابين بفيروس “كورونا”  الذين تم تسجيلها اليوم في بلدة الخضر، وهم 22 إصابة، تشير إلى أن أعداد المخالطين من المتوقع أن كبيرة.

وأكد الحاج بأن الشرطة لن تسمح لأي شخص لا يلتزم بإجراءات السلامة والوقاية بان يعرض حياة الآخرين للخطر، مبينا أن هناك إجراءات تصل إلى حد التوقيف ستتبع تجاه هؤلاء الأشخاص.

 

 

جولة تفقدية لعطوفة محافظ بيت لحم ومدراء الأجهزة الأمنية في بلدة الخضر بعد تسجيل إصابات جديدة بـ"كورونا"

Publiée par PNN Network sur Mercredi 1 juillet 2020