الرئيسية / محليات / “التعاون” وPCRF يوقعّان اتفاقية لدعم مشروع إنشاء وحدة عناية مكثفة للأطفال في مجمع فلسطين الطبي

“التعاون” وPCRF يوقعّان اتفاقية لدعم مشروع إنشاء وحدة عناية مكثفة للأطفال في مجمع فلسطين الطبي

رام الله/PNN- وقّعت مؤسسة التعاون وجمعية إغاثة أطفال فلسطين (PCRF)، اتفاقية لدعم مشروع إنشاء “وحدة العناية المكثفة للأطفال في مجمع فلسطين الطبي في رام الله”، الذي تنفذه الجمعية، بإشراف وإدارة جمعية إغاثة أطفال فلسطين “PCRF” و”التعاون”، وبتمويل من جمعية الهلال الأحمر الكويتي بقيمة تزيد عن 3 ملايين دولار أميركي.

ووقّع الاتفاقية مدير عام “التعاون” السيدة يارا السالم ورئيس الهيئة الإدارية لجمعية إغاثة أطفال فلسطين “PCRF” الدكتور خالد أبو غزالة، عبر تطبيق “زووم”، نظراً للظروف الطارئة التي فرضتها جائحة كورونا، وبمشاركة طاقم من “التعاون” والجمعية.

يهدف المشروع الى المساهمة في تحسين جودة الخدمات الطبية المقدمة للأطفال في فلسطين ورفع المستوى العام للرعاية الصحية للأطفال ضمن القطاع الصحي العام، لا سيما داخل المستشفى البحريني للأطفال في مجمع فلسطين الطبي في رام الله.
وأوضحت السالم أن المشروع سيعمل على تغطية تكاليف إنشاء وحدة العناية المكثفة للأطفال وتجهيزها بكافة الأجهزة والمعدات، بالإضافة الى تقديم الدعم في عملية تدريب الكوادر الطبية المتخصصة من أطباء وطاقم تمريضي على أيدي متخصصين لتشغيل الوحدة بكفاءة عالية لتقديم خدمات طبية نوعية للأطفال المرضى.

ولفتت إلى أن هذا المشروع يأتي في إطار تدخلات “التعاون” في القطاع الصحي في فلسطين ومخيمات اللجوء في لبنان على مدار السنوات السابقة، مشيرةً إلى أن “التعاون” ساهمت بدعم مشاريع صحية بما يزيد عن 90 مليون دولار أميركي، شملت دعم البنية التحتية للمستشفيات والمرافق الصحية بالضفة الغربية بما فيها القدس وقطاع غزة، وساهمت في تقديم الخدمات النوعية لمرضى الأمراض المزمنة الرئيسية كمرضى السرطان وغسيل الكلى والقلب، وفي تقديم خدمات علاجية متخصصة وشاملة لرعاية الأطفال، وفي دمج الأشخاص ذوي الإعاقة في التنمية المجتمعية وتقديم خدمات الدعم النفسي للفلسطينيين خاصة في قطاع غزة ولبنان، إلى جانب بناء قدرات العاملين في مجال الرعاية الصحية.

وذكرت السالم أن “التعاون” اختتمت مؤخراً حملتي “فلسطين بتناديكم” و” كلنا يد واحدة” لدعم العائلات المهمشة في المخيمات الفلسطينية في لبنان، وذلك بعد أن تم اجتذاب نحو 6 ملايين و700 ألف دولار، موضحةً أن الحملتين أطلقتا استجابة للأوضاع الراهنة التي فرضها انتشار فيروس كورونا، وما يستدعيه ذلك من تحرك عاجل من أجل دعم الشعب الفلسطيني وتعزيز جهوزية القطاع الصحي في مواجهة هذا الوباء وتوفير الاحتياجات الأساسية من أغذية ومواد صحية للأسر الفقيرة، والتي تعاني من ظروف معيشية صعبة في فلسطين ومخيمات اللاجئين في لبنان.

وأكدت السالم على العلاقة المميزة التي تجمع “التعاون” وجمعية إغاثة أطفال فلسطين “PCRF”، مثمنةً الجهود التي تبذلها الجمعية في توفير الرعاية الصحية للأطفال الفلسطينيين، كما شكرت جمعية الهلال الأحمر الكويتي على دعمهم المستمر للمؤسسة.

من جانبه، قال أبو غزالة إن مشروع إنشاء “وحدة العناية المكثفة للأطفال في مجمع فلسطين الطبي في رام الله”، سيسهم في توفير رعاية طبية متخصصة وعالية المستوى للأطفال المرضى ضمن القطاع الصحي العام، وسيتيح فرصة أمام الجمعية لجلب عددا أكبر من الوفود الطبية المتخصصة، ضمن برنامج الوفود الطبية الذي نجح في جلب أكثر من 850 وفدا طبيا متخصصا منذ عام 2013 وإجراء أكثر من 13,000 عملية جراحية معقدة متخصصة، ودون أي تكاليف إضافية للأشخاص المنتسبين لنظام التأمين الصحي الوطني.
وأضاف أن هذه الوحدة ستحفّز المستشفى على تطوير تخصصات فرعية من خلال ربط خدمات وحدة العناية المكثفة للأطفال بالدوائر الأخرى داخل المستشفى، مثل عمليات القلب والأعصاب للأطفال، والتي يتأخر إجراؤها حالياً بسبب نقص الأسرّة الخاصة للعناية المكثفة للأطفال، موضحاً أن “وجود وحدة متخصصة سيسهم في توطين الخدمات الصحية وتوفير التكاليف الباهظة التي تنفقها وزارة الصحة الفلسطينية على تحويل الأطفال المرضى للعلاج خارج مستشفياتها”.
ولفت إلى أن الوحدة ستساعد أيضاً على تمكين ذوي الأطفال من البقاء مع أطفالهم المرضى والمساعدة في رعايتهم خلال فترات تواجدهم الطويلة في العناية المكثفة، ما ينعكس إيجابا على الجانب النفسي للأطفال المرضى وذويهم خلال فترة العلاج والتعافي.

وأكد أبو غزالة على أهمية الشراكة التكاملية في الأداء وتضافر الجهود بين الجمعية و”التعاون” نحو تحقيق أهداف تنموية صحية مستدامة لتطوير منظومة القطاع الصحي في الأراضي الفلسطينية، مثنياً على الدعم السخي المقدم من الحكومة الكويتية وجمعية الهلال الأحمر الكويتي والذي سيوفر رعاية طبية متخصصة ومستدامة لآلاف الأطفال ضمن احتياجاتهم في مجال القطاع الصحي العام.

يُذكر أن “التعاون” هي مؤسسة مستقلة مسجّلة كفرع في فلسطين، تأسست عام 1983 بمبادرة مجموعة من الشخصيات الاقتصادية والفكرية الفلسطينية والعربية، بهدف تمكين الإنسان الفلسطيني ومؤسسات المجتمع المدني اجتماعياً واقتصادياً، في فلسطين وفي مخيمات الشتات الفلسطينية في لبنان. تنفذ “التعاون” مشاريعها التنموية والإغاثية ضمن أربعة برامج رئيسية: التعليم، والثقافة، والتنمية المجتمعية بما يشمل تمكين الاقتصادي ودعم الأيتام، وإعمار البلدات التاريخية.

أما جمعية إغاثة أطفال فلسطين “PCRF” فقد تأسست في عام 1992 كمنظمة غير ربحية مسجلة في الولايات المتحدة الأمريكية ولديها خبرة واسعة في تقديم الدعم لسد الاحتياجات المرتبطة في قطاع الصحة العامة في الضفة الغربية وقطاع غزة. وعلى مدار السنوات الماضية عملت الجمعية على تقديم خدمات طبية وإنسانية مجانية للأطفال الجرحى والمرضى، كما تعمل بجانب وزارة الصحة الفلسطينية على تنفيذ مشاريع البنية التحتية الضخمة لتلبية الاحتياجات طويلة المدى للقطاع الصحي الفلسطيني.