الرئيسية / الصحة / طواقم لجان العمل الصحي باكورة المؤسسات الصحية التي تقدم خدماتها في مخيم الجلزون بعد الجائحة فيه

طواقم لجان العمل الصحي باكورة المؤسسات الصحية التي تقدم خدماتها في مخيم الجلزون بعد الجائحة فيه

رام الله /PNN/ قام وفد طبي من مؤسسة لجان العمل الصحي وبالتنسيق والتعاون مع لجنة الإسناد في مخيم الجلزون ولجنة أصدقاء المسن بتنظيم فعالية طبية إستهدفت المرضى من أصحاب الأمراض المزمنة والأطفال وتقديم الفحوصات السريرية لهم في منازلهم مع إتباع كافة إجراءات السلامة والاحتياطات اللازمة في ظل تسجيل أكثر من مئتي إصابة بكوفيد 19 في المخيم.

وإنقسم فريق العمل الصحي إلى قسمين في زيارة المنازل الأول برفقة الدكتور مازن الرنتيسي عضو مجلس إدارة مؤسسة لجان العمل الصحي والثاني برفقة الدكتور فادي العبد مدير مركز المزرعة الشرقية الصحي التابع لمؤسسة لجان العمل الصحي.

وقال الدكتور الرنتيسي إن الفعالية الطبية لاقت إستحسان وترحيب المرضى وسكان المخيم الذي يخضع لإجراءات حجر وهو ما خفف عن المرضى والمسنين والأطفال في ظل محدودية الحركة والتنقل نحو مراكز وعيادات تقديم الخدمات الصحية حيث تم بالإضافة إلى تقديم الفحوصات السريرية في المنازل الحديث عن أهمية الوقاية من فايروس كورونا وتقديم بعض الإرشادات للمرضى كل حسب مرضه.

وأضاف أنه وبالتعاون مع الجهات الشعبية في المخيم واللجان المختلفة التنسيق لزيارات بيوت المرضى لتنفيذ هذه الزيارة التي تعد الأولى من نوعها والتي تقوم بها جهة صحية للمخيم منذ الإعلان عن وجود إصابات فيه بفايروس كورونا لتقديم المساعدة الطبية ضمن خطط مؤسسة لجان العمل الصحي بمساندة المناطق التي تسجل فيها حالات إصابة وللتخفيف من معاناة المرضى فيها.

بدوره أوضح الدكتور العبد أن عدد المستفيدين من هذه الخدمات الطبية قارب الخمسين شخصاً ومعطمهم من مرضى الأمراض المزمنة كالسكري والضغط وآلام العظام وغيرها والأطفال إلى جانب التوعية والتثقيف حول فايروس كورونا وبعض الأمراض المزمنة.

وقالت الممرضة ريا جرادات إن طاقم العمل الصحي حرص خلال عمله في الخيم على الالتزام ببروتوكولات وزارة الصحية وتعليماتها من خلال إرتداء الزي الخاص أثناء التواجد في المخيم وعند زيارة المنازل بما في ذلك التعقيم المستمر.

وقدمت مؤسسة لجان العمل الصحي للمخيم 50 طرداً من المعقمات وطروداً للنساء ومضخات للتعقيم ونشرات وملصقات توعوية وتثقيفية متنوعه.

من جهتهم شكر المرضى واللجان الشعبية في مخيم الجلزون مؤسسة لجان العمل الصحي على هذه المبادرة لما تحمله من مساعدات يحتاجها السكان بعد إغلاق المخيم وشح الموارد الصحية هناك وطالبوا المؤسسة بتقديم بعض اللوازم التي يحتاجونها لمواجهة الجائحة وتكرار مثل هذه الفعالية الصحية