الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / رئيس وزراء إثيوبيا يوجه رسالة إلى السيسي وحمدوك حول ملء “سد النهضة”

رئيس وزراء إثيوبيا يوجه رسالة إلى السيسي وحمدوك حول ملء “سد النهضة”

أديس أبابا/PNN- وجه رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، رسالة إلى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ورئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، عقب انتهاء القمة الأفريقية المصغرة التي عُقدت أمس الثلاثاء.

وقال آبي أحمد، عبر صفحته الرسمية على “تويتر”: “اجتماع مثمر حول مشروع سد النهضة الذي نظمه رئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوسا في إطار المساعي لتقوية الحلول بين الدول الأفريقية للمشاكل التي تواجهها”.

وأضاف: “أعبر عن تقديري لشقيقي عبدالله حمدوك وعبدالفتاح السيسي على التفاهم المشترك الذي توصلنا حول مواصلة النقاشات التقنية بشأن الملء”.

وقال زعماء إثيوبيا ومصر والسودان، مساء أمس الثلاثاء، إن الدول الثلاث اتفقت على استئناف المحادثات لكسر الجمود بخصوص خزان سد النهضة على النيل الأزرق.

فقد أكد سيريل رامافوزا، رئيس جنوب أفريقيا الذي ترأس القمة، أنه سيكون هناك المزيد من المفاوضات. وكتب على “تويتر”: “لا تزال المفاوضات الثلاثية على المسار الصحيح”.

فيما قال بيان صادر عن الرئاسة المصرية: تم التوافق في ختام القمة على مواصلة المفاوضات والتركيز في الوقت الراهن على منح الأولوية لبلورة اتفاق قانوني ملزم بشأن قواعد ملء وتشغيل سد النهضة.

وأفاد البيان الصادر عن مكتب آبي بأن إثيوبيا -التي تقول إنها بحاجة للسد لتوليد الكهرباء لشعبها- أنجزت بالفعل العام الأول من ملء خزان السد بفضل موسم الأمطار في المنطقة.

وأضاف أن الماء يفيض بالفعل عن السد تحت الإنشاء. وذكر أن إثيوبيا ملتزمة بمفاوضات “متوازنة مربحة لجميع الأطراف” وتؤكد على أن يعود النهر بالنفع على الدول الثلاث المعنية.

كما قال رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك، إن مصر وإثيوبيا والسودان اتفقوا على استمراء المفاوضات الخاصة بملء سد النهضة الإثيوبي. وكتب على “تويتر”: “كان اليوم لقاء مثمرا في القمة الأفريقية المصغرة حول سد النهضة”، مضيفا: “تم التفاهم على مواصلة التفاوض للتوصل لاتفاق حول ملء وتشغيل السد”.