الرئيسية / قالت أسرائيل / إستطلاع إسرائيلي: إستياء من أداء نتنياهو حتى في أوساط اليمين

إستطلاع إسرائيلي: إستياء من أداء نتنياهو حتى في أوساط اليمين

بيت لحم/PNN- عبّرت غالبية إسرائيليّة عن استيائها من تعامل رئيس الحكومة الإسرائيليّة بنيامين نتنياهو، مع “الموجة الثانية” من جائحة كورونا والأزمة الاقتصادية التي ترافقها.

وبحسب ما بيّن استطلاع للرأي للقناة 12، مساء أمسالجمعة، فإنّ 64% من المستطلعين اعتبروا أداء نتنياهو غير جيّد، وعبّر 53% مّمن وصفوا أنفسهم باليمينيين عن عبر رضاهم عن أداء نتنياهو، ويدعم 46% من المستطلعين التظاهرات أمام مقرّ إقامة نتنياهو.

ومع ذلك، لا يزال نتنياهو يتصدّر قائمة المناسبين لرئاسة الحكومة بـ34%، بفارق كبير عن أقرب منافسيه، رئيس المعارضة، يائير لابيد (15%) ورئيس قائمة “يامينا”، نفتالي بينيت (14%)، واللافت هو تدهور شعبية رئيس الحكومة البديل ووزير الأمن، بيني غانتس، إلى 10%.

واعتبر فقط 32% أداء نتنياهو جيّدًا بالمجمل في الجانب الاقتصادي من أزمة كورونا، بعدما وصلت شعبيّته في “الموجة الأولى” إلى أكثر من 70%، بينما تدهورت شعبيّته خلال شهر تموز/يوليو من 62% إلى النصف تقريبًا الآن.

وبخصوص التظاهرات شبه اليوميّة المناهضة لنتنياهو أمام مقرّ إقامته، فأيدها 46% من المستطلعين، وعارضها 38%.

انتخابيًا، أكّدت استطلاعات رأي أجرت أول من أمس، الخميس، وأمس، الجمعة، تراجعا كبيرًا في شعبيّة الليكود إلى 31 – 32 مقعدًا.

ولو جرت الانتخابات اليوم، لجاءت نتائجها على النحو الآتي وفق استطلاع “معاريف”: الليكود في المركز الأوّل، بـ32 مقعدًا؛ “يش عاتيد – تيلم” بـ18 مقعدًا؛ القائمة المشتركة 15 مقعدًا؛ “يامينا” 12 مقعدًا؛ “شاس” 10 مقاعد؛ “كاحول لافان” 9 مقاعد؛ “يسرائيل بيتينو” 9 مقاعد و”يهدوت هتوراه” 8 مقاعد وأخيرًا “ميرتس” بـ7 مقاعد.

بينما لم يتجاوز حزب العمل نسبة الحسم.

عرب 48