الرئيسية / الصحة / الصحة الاسرائيلية: قد نشدد القيود بحلول الأعياد اليهودية

الصحة الاسرائيلية: قد نشدد القيود بحلول الأعياد اليهودية

بيت لحم/PNN- قال منسق كورونا في وزارة الصحة الإسرائيلية، روني غَمزو، اليوم الثلاثاء، إنه قد يوصي لفرض قيود مشددة أكثر على الجمهور تحسبا من انتشار أوسع لفيروس كورونا، بحلول الأعياد اليهودية في شهر تيشري العبري، والتي تبدأ برأس السنة العبري، في 18 أيلول/سبتمبر وتنتهي بعيد العرش في 9 تشرين أول/أكتوبر.

وقال غمزو في إحاطة صحافية إنه “ستكون هناك حاجة إلى التفكير بقيود مع حلول الأعياد. وقد أوصي بقيود أشد على التجمهر والحركة”.

وأعلن غمزو عن بدء حملة لإنفاذ القانون ضد التجمهرات، وأنه في هذا الإطار “سنرتقي درجة بالتنسيق مع الشرطة”، وانه “طلبنا أن يحضر يوميا قائد الشرطة في بلدة أو مدينة ونبحث في إنفاذ القانون في مدينته. والجمهور لا ينظر إلى التعليمات بصورة جدية”.

وحول احتمال فرض إغلاق خلال الأعياد اليهودية، قال غمزو إنه “ندرك جيدا جميعنا الإشكالية المتعلقة بالتنقل والترفيه والوجبات في الأعياد. وليس ملائما أن نقرر في هذا الأمر الآن. وتفرض الأعياد تحديا آخر إضافة إلى التحديات الموجودة في جهاز التعليم. ونحن ندرك أنه إذا وُجدنا في مستوى انتشار مرتفع للفيروس قبيل الأعياد، فإنه ينبغي التفكير بقيود”.

وحسب معطيات نشرتها وزارة الصحة الإسرائيلية، ظهر اليوم، فإنه تم تسجيل خمسة وفيات جديدة من جراء الإصابة بكورونا منذ منتصف الليلة الماضية لترتفع حصيلة الوفيات إلى 698 منذ بداية الأزمة. وهناك 410 مرضى كورونا في حالة خطيرة، فيما يخضع 113 منهم لتنفس اصطناعي.

وأضافت الوزارة أن 1660 شخصا شخصت إصابتهم بكورونا، أمس، إثر إجراء 25,228 فحصا، وبلغ عدد المصابين بالفيروس منذ بداية الأزمة 95,264 شخصا.

المصدر:(عرب 48).