الرئيسية / سياسة / أبو ردينة: لا استقرار في المنطقة والعالم سوى بتحقيق ما يرضي تطلعات شعبنا وقيادته

أبو ردينة: لا استقرار في المنطقة والعالم سوى بتحقيق ما يرضي تطلعات شعبنا وقيادته

رام الله/PNN- قال الناطق الرسمي باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة، إن وقوف الشعب الفلسطيني موحدا في اجتماع القيادة الفلسطينية بقيادة الرئيس محمود عباس، هو الرد الأمثل على كل المؤامرات والخطوات المخالفة للاجماع العربي، وعلى تصريحات نتنياهو التي ادعى فيها أنه أسقط الفيتو الفلسطيني.

واضاف ان مبادرة السلام العربية هي امتحان حقيقي لمواقف الدول العربية من القدس، واختبار لجدية العمل العربي المشترك، مشيرا إلى أن وقوف الشعب الفلسطيني ضد صفقة القرن وضد الضم وضد التطبيع المجاني أسقط كل المشاريع الاستعمارية، وأن تمسك القيادة الفلسطينية بالقرار الوطني المستقل هو للحفاظ على القدس ومقدساتها.

وأكد أبو ردينة أن العالم أكد التزامه بالشرعية الدولية، مشددا على أن التمسك بالشرعية الفلسطينية والعربية والدولية هو الذي يحقق سلاما دائما وعادلا.

وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة إنه لا حل ولا استقرار في المنطقة والعالم سوى بتحقيق ما يرضي تطلعات الشعب الفلسطيني وقيادته، مجددا التأكيد مرة اخرى أن العنوان هو رام الله والقيادة الشرعية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، وان الشعب الفلسطيني اثبت قدرته على إفشال أية مؤامرات بصموده وإرادته والتمسك بقداسة قضيته وبثوابت حقوقه الوطنية.