الرئيسية / الصحة / باحثون يحددون الأكثر عرضة للوفاة بـ”كوفيد-19″ بـ3 أضعاف!

باحثون يحددون الأكثر عرضة للوفاة بـ”كوفيد-19″ بـ3 أضعاف!

بيت لحم/PNN- كشف خبراء أن الأشخاص الذين يعانون من متلازمة التمثيل الغذائي أكثر عرضة للوفاة بثلاث مرات إذا أصيبوا بفيروس كورونا.

وتبين أن المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم والسكري والسمنة، لديهم نتائج أكثر خطورة من غيرهم.

ووجدت دراسة أجرتها جامعة تولين الأمريكية، أن الأشخاص الذين يعانون من حالات تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، لديهم معدلات وفيات أعلى عند الإصابة بـ”كوفيد-19″.

وتشمل متلازمة التمثيل الغذائي مجموعة من الحالات، بما في ذلك السمنة وارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسبة الدهون الثلاثية، وانخفاض كوليسترول البروتين الدهني عالي الكثافة (HDL).

وقال الخبراء الآن إنه كلما زاد عدد هذه التشخيصات لديك، “تصبح النتائج أسوأ” إذا أصبت بفيروس كورونا.

وفي الدراسة، تابع الباحثون صحة 287 مريضا نُقلوا إلى المستشفى بسبب “كوفيد-19″، في مركز تولين الطبي والمركز الطبي الجامعي في نيو أورلينز. وراقبوا هؤلاء المرضى من 30 مارس إلى 5 أبريل.

ووجد الباحثون أن أكثر من 85% من المرضى كانوا من السود غير اللاتينيين. وكان متوسط ​​العمر 61 سنة وغالبية المرضى من النساء (57%)، كما يعاني ما يقرب من 66% من المرضى الذين شاركوا في المسح من متلازمة التمثيل الغذائي.

ومن أجل إجراء مقارنة صحيحة، حلل الباحثون مجموعتين: أولئك الذين لديهم متلازمة التمثيل الغذائي، مقابل مجموعة لا تعاني من الحالة.

ووجدوا أن 56% من مرضى متلازمة التمثيل الغذائي ينبغي أن يدخلوا العناية المركزة، مقابل 24% ممن لا يعانون منها.

ومن بين أولئك الذين احتاجوا إلى جهاز التنفس الصناعي، احتاج 48% من المرضى الذين يعانون من متلازمة التمثيل الغذائي إلى جهاز واحد، بينما وُضع 18% فقط من المرضى الذين لا يعانون من هذه الحالة على جهاز التنفس الصناعي.

ووجد الباحثون أن 26% من المرضى الذين يعانون من متلازمة التمثيل الغذائي ماتوا – بينما مات 10% من غير المصابين.

وبعد حساب العمر وموقع المستشفى والعرق والجنس، قال الباحثون إن الأشخاص الذين يعانون من متلازمة التمثيل الغذائي كانوا أكثر عرضة للوفاة بمقدار 3.4 مرة، من أولئك الذين لا يعانون من هذه الأمراض.

وقال الخبراء إن المرضى كانوا أكثر عرضة بنحو 5 مرات لاستخدام جهاز التنفس الصناعي، وتطوير متلازمة الضائقة التنفسية الحادة والدخول إلى وحدة العناية المركزة.

ومع ذلك، لم تجد الدراسة زيادة في معدل الوفيات عندما تم تحديد حالة واحدة فقط من الحالات المتجمعة مع متلازمة التمثيل الغذائي.

ولكن، تبين أن السمنة أو الإصابة بمرض السكري مرتبطان بفرصة أكبر في أن يحتاج المريض إلى جهاز التنفس الصناعي، أو قد يحتاج إلى دخول وحدة العناية المركزة.

وأوضح الباحثون أنه ينبغي اعتبار متلازمة التمثيل الغذائي مؤشرا للنتيجة المميتة لـ “كوفيد-19″، ما يزيد من احتمالات الوفاة من خلال التأثيرات المشتركة لمكوناته الفردية.