الرئيسية / أسرى / ثلاثة اسرى اداريين يعلنون الاضراب المفتوح عن الطعام ردا على تجديدهم

ثلاثة اسرى اداريين يعلنون الاضراب المفتوح عن الطعام ردا على تجديدهم

بيت لحم /PNN/ نجيب فراج – اعلن ثلاثة اسرى يقبعون جراء اوامر الاعتقال الاداري اضرابهم عن الطعام ردا على تجديد اعتقالهم قبل يوم واحد من الافراج عنهم.

و اعتقل الاحتلال الاسرى الثلاثة وهم يزن يوسف البلعاوي ومصطفى عطية الحسنات ورامز اللحام في شهر اذار الماضي عقب اقتحام منازلهم في مخيم الدهيشة وحولتهم بعيد ذلك الى الاعتقال الاداري لمدة ستة اشهر وجرى تخفيض شهرين لكل واحد منهم وقبل يوم من موعد الافراج عنهم امس جرى تجديدهم لستة اشهر اخرى وبشكل مفاجيء مما اضطر هؤلاء الاسرى ان يعلنوا الاضراب المفتوح عن الطعام اليوم احتجاجا على تمديد اعتقالهم واصرارهم على كسر هذا الاعتقال.

وقال يوسف البلعاوي والد الاسير يزن ان الثلاثة موجودين في سجن مجدو حيث تعزلهم السلطات هناك ولم يسمح لهم بالزيارة ووضعهم صعب للغاية مناشدا الصليب الاحمر الدولي التحرك من اجل زيارتهم ومعرفة مصيرهم واحوالهم الصحية معربا عن قلق عائلااتهم عليهم.

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت الشبان الثلاثة فجر التاسع عشر من شهر آذار الماضي من منازلهم اثناء خضوع بيت لحم لإجراءات وقائية لمحاربة فايروس كورونا، حيث اقتحم جنود الاحتلال منازلهم واعتدوا خلال ذلك عليهم وعلى افراد من عائلاتهم، واخضعوهم طيلة الفترة الماضية للتحقيق في سجن الجلمة الى ان جرى تحويلهم للاعتقال الاداري.

يذكر ان هؤلاء الشبان، هم أسرى محررون، كان أطلق سراحهم قبل عدة اسابيع من اعادة اعتقالهم مؤخراً، حيث كان أمضى الحسنات سنتين قيد الاعتقال الاداري واطلق سراحه قبل شهر من اعتقاله الحالي، أما اللحام فقد كان امضى 20 شهرا في الاعتقال الاداري، واطلق سراحه قبل شهرين من اعتقاله الحالي، فيما امضى البلعاوي محكوميته البالغة عامين واطلق سراحه ايضا قبل شهر من اعتقاله الحالي.