الرئيسية / قالت أسرائيل / إسرائيل تؤكد الاتفاق مع حماس والعودة الى التهدئة والتسهيلات ومعارضي نتنياهو ينتقدوا الاتفاق

إسرائيل تؤكد الاتفاق مع حماس والعودة الى التهدئة والتسهيلات ومعارضي نتنياهو ينتقدوا الاتفاق

بيت لحم/ترجمة خاصة PNN/ قالت وسائل الاعلام الاسرائيلية ان الاتفاق الذي اعلنه مكتب يحيى السنوار رئيس حركة حركة حماس في قطاع غزة هو اتفاق رسمي ويتضمن اجراءات عملية فورية من قبل اسرائيل اتجاه غزة حيث سيتم اتخاذ تسهيلات على المعابر وتوسيع منطقة الصيد المسموح بها الى جانب ادخال الوقود للقطاع.

ونقلت وسائل الاعلام العبرية تقارير عن مصادر امنية وسياسية احتلالية قولها انه من اجل التوصل إلى التهدئة للاوضاع بقطاع غزة وبعد اختتام مشاورات أمنية، تقرر إعادة فتح معبر كرم ابوسالم ليتم العمل فيه كالمعتاد، بما في ذلك إدخال المحروقات، اعتبارًا من يوم غد (الثلاثاء). كما وتقرر إعادة مسافة الصيد إلى 15 ميلاً بحريًا.

واكدت المصادرالعبريةان اعادة الامور الى التهدئة في قطاع غزة إلى سابق عهدها مشروطة باستمرار الحفاظ على الهدوء والاستقرار الأمني موضحةانه سيتم اختبار حماس ، التي تتحمل المسؤولية عما يجري في القطاع.

وسائل اعلام عبرية نقلت ايضا انتقادات من قبل احزاب المعارضة في اسرائيل للاتفاق موضحة ان نتنياهو وغانتس دمروا قوة الردع الاسرائيلية في قطاع غزة.

ونقلت القناة السابعة في تلفزيون اسرائيل عن افيغدور ليبرمان ونفتالي بانيت قولهما ان نتنياهو وغانتس باعوا امن اسرائيل من اجل تحقيق مكاسب سياسية لهما على حساب امن مواطني اسرائيل في الجنوب.

وكان مكتب السنوار رئيس حماس في غزة قد اعلن التوصل الى اتفاق وتفاهمات تهدئة جديدة تتضمن زيادرة المنحة القطرية لحركة حماس واعلانحماس وقف اطلاق البالونات والاعلان بشكل رسمي عن ذلك وحال اعلنت حماس وقف البالونات فإن إسرائيل ستتخذ الإجراءات الضرورية ردًا على ذلك.