الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / وزير الخزانة البريطاني يعتزم اقتطاع أموال المساعدات الخارجية لصالح المخابرات والدفاع

وزير الخزانة البريطاني يعتزم اقتطاع أموال المساعدات الخارجية لصالح المخابرات والدفاع

لندن/PNN- يعتزم وزير الخزانة البريطاني ريشي سوناك، إعادة تخصيص عدة مليارات من الجنيهات الاسترلينية التي تخصصها بلاده لمساعدة الدول الأجنبية لصالح تعزيز القوات العسكرية والاستخبارات وتحسينها.

ونقلت صحيفة “التايمز”عن مصدر في الحكومة البريطانية، أن سوناك أبلغ أعضاء مجلس الوزراء سابقا، أنه يمكن الحصول على المبلغ، لا سيما للأسلحة الإلكترونية المحسنة وطائرات الذكاء الاصطناعي بدون طيار، من خلال اقتطاعه من الميزانية المخصصة لمساعدة الدول الأخرى.

قبل اندلاع جائحة فيروس كورونا وفرض القيود لمكافحتها، كان من المفترض أن تصل ميزانية المساعدات البريطانية الخارجية إلى 15.8 مليار جنيه.

وقالت الصحيفة إن السلطات البريطانية وعدت في السابق بإنفاق 0.7% من الدخل القومي على مشروعات التنمية بالخارج. وتقوم الدولة حاليا بمراجعة سياستها الخارجية، فضلا عن مراجعة إنفاقها على مجالات الدفاع والأمن، والتي من المفترض أن تكتمل في نوفمبر المقبل.

وقال مصدر حكومي للصحيفة: “الوزير (المستشار) أوضح أنه إذا كانت مراجعة الإنفاق على الدفاع والأمن تنطوي على تكاليف إضافية، فسيكون من الصحيح دفعها من هذه الـ 0.7%”.

إلا أن الصحيفة ذكرت أن سوناك لم يتلق بعد دعم رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون ووزراء آخرين بشأن اقتراحه.

وكتبت الصحيفة أن عددا من أعضاء مجلس الوزراء يدرسون خيارات أخرى لتوزيع وتدبير الأموال.