الرئيسية / أسرى / النضال الشعبي تحمل الاحتلال مسؤولية استشهاد الأسير السير داود الخطيب

النضال الشعبي تحمل الاحتلال مسؤولية استشهاد الأسير السير داود الخطيب

رام الله/PNN- حملت جبهة النضال الشعبي حكومة الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن “الإرهاب المنظم”، الذي تقوم به قوات الاحتلال بحق الأسرى وأبناء الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة، والتي كان آخرها استشهاد الأسير داود طلعت الخطيب 45 عاما من مدينة بيت لحم في سجن “عوفر”.

وأكدت الجبهة أن الإهمال الطبي بات السياسة القائمة التي تمارسها إدارة سجون الاحتلال ضد الأسرى كأسلوب من أساليب التعذيب غير القانونية المخالفة لاتفاقية جنيف والتي يعاقب عليها القانون الدولي.

وأوضحت أن الصمت الدولي يشجع الاحتلال على تصعيد جرائمه بحق الأسرى الفلسطينيين، داعية المؤسسات الحقوقية الدولية، لطلب تشكيل لجنة تحقيق دولية وزيارة مختلف السجون للاطلاع على خطورة الأوضاع التي يعيشها الأسرى في سجون الاحتلال.

وناشدت الجبهة المجتمع الدولي ومنظمات وهيئات حقوق الإنسان التدخل لوقف ما يتعرض له الأسرى داخل سجون الاحتلال، وإنقاذ الأسرى الذين ما زالوا يعانون من القمع والتعذيب والعزل الانفرادي.