الرئيسية / الصحة / وفد وزاري يصل غزة للإطلاع على الحالة الوبائية واحتياجات القطاع الصحية

وفد وزاري يصل غزة للإطلاع على الحالة الوبائية واحتياجات القطاع الصحية

غزة/PNN/وصل وفد وزاري حكومي من مدينة رام الله إلى قطاع غزة، اليوم الجمعة، برئاسة وزيرة الصحة مي الكيلة عبر معبر بيت حانون شمال القطاع، للاطلاع على احتياجات ومستلزمات القطاع في ضوء تفشي فيروس “كورونا” المستجد.

وقالت مصادر محلية بالقطاع أن الوفد ضم إلى جانب وزيرة الصحة، وزير الثقافة عاطف أبو سيف، ووزيرة شؤون المرأة آمال حمد، ووزير الأشغال العامة والإسكان محمد زيارة، ووزير الدولة للريادة والتمكين أسامة السعداوي.

وجاء الوفد إلى القطاع بتعليمات من الرئيس محمود عباس، الذي أوعز بإرسال 20 شاحنة محملة بأدوية طبية إلى مستشفيات القطاع، للتغلب على الصعوبات الصحية، والحد من معاناة المرضى في ضوء تفشي الفيروس.

وكانت وزيرة الصحة د. مي الكيلة قد قالت امس الخميس ان الزيارة المقرر أن يقوم بها وفد وزاري برئاستها، إلى قطاع غزة، للاطلاع على صورة الأوضاع في ضوء تفشي فيروس (كورونا) داخل المجتمع بالقطاع.

وقالت الكيلة في تصريحات لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية: “نذهب بوفد وزاري مكلفين من قبل الحكومة من أجل الاطلاع على احتياجات قطاع غزة، لنوافيه باحتياجاته، ونحن نوافي قطاع غزة باحتياجاته باستمرار، وسنستمر في ذلك”.

وأضافت: سيكون معنا محموعة من الاحتياجات التي طلبوها، وسيكون هناك 20 شاحنة أدوية ستنطلق اليوم من مستودعاتنا لتصل السبت أو الأحد، حيث يتواجد فيها أدوية لها علاقة بمرض (كوفيد-19)، ولها علاقة بالقطاع الصحي والأمراض المزمة، ونحن نتطلع إلى أبناء شعبنا في غزة كما في الضفة.

وأعربت الكيلة عن أمنيتها، بأن يقف المواطن أمام مسؤولياته، ويتبع التعليمات، المتمثلة بوضع الكمامة، وضرورة التباعد، وهذا شيء بسيط.

وتابعت: في المدارس عملت وزارة التربية والتعليم، كل جهودها لاعتماد التباعد، ووضع نظام تعليمي يتناسب مع مواجهة فيروس (كورونا)، ووضعنا كل القيود والتعليمات اللازمة من أجل حماية أطفالنا.

وشددت وزيرة الصحة، على أننا حضرنا كافة الإجراءات من أجل أبنائنا وبناتنا، ووزارة التربية والتعليم تعمل ليلا نهارا من أجل تطبيق ذلك التباعد الاجتماعي في المدارس، وأيضا على الأهالي أن يستمعوا جيداً لتعليمات وزارتي التعليم والصحة.

وكان أعلن صباح اليوم تسجيل 116 إصابة جديدة بفيروس “كورونا” في قطاع غزة منها 114 من المجتمع و2 في مراكز الحجر الصحي، فيما سجلت 13 حالة تعاف جديدة.

وبلغ إجمالي عدد المصابين منذ آذار/ مارس الماضي 697 إصابة، منها 603 إصابة نشطة، (577 من المجتمع و26 من العائدين) و89 حالة تعاف، و5 وفيات، (4 من داخل المجتمع و1 من العائدين).