الرئيسية / سياسة / المالكي: دول عربية اعترضت طلب فلسطين لعقد قمة طارئة لإدانة التطبيع

المالكي: دول عربية اعترضت طلب فلسطين لعقد قمة طارئة لإدانة التطبيع

بيت لحم/PNN- صرح وزير الخارجية الفلسطينية، رياض المالكي، اليوم الأربعاء، بأن دولة عربية اعترضت على طلب فلسطين حول عقد اجتماع طارئ، لمجلس الجامعة العربية على المستوى الوزراء الخارجية، لتنديد اتفاق التطبيع الإمارات مع (إسرائيل).

جاءت تصريحات المالكي في كلمة، أمام اجتماع لمجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري، اليوم.

ووصف المالكي، اتفاق التطبيع بـ”الزلزال”، وقال: “وجدنا أننا ندافع عن أنفسنا، وعن قضيتنا، وانقلب الوضع بحيث أصبحنا المشاغبين”.

وتساءل : “كيف نفسر هذه الخطوات؟ هل هو تحديد لما أصبح مقبولاً أو مرفوضاً طرحه على أجندة مجلس الجامعة؟ ومن الذي يُحدد ذلك؟ هل هم أصحاب النفوذ والمال أم ماذا؟ وهل تمادت دولة فلسطين كثيراً في طلبها عقد إجتماع طارئ أو حتى إضافة بند على ما يُستجد من أعمال؟”.

واكد أن فلسطين لا تزال ملتزمة بمبادرة السلام العربية، كما جاءت في قمة بيروت.

واصاف: أن “لدينا معرفة بأن (إسرائيل) قد قررت الانتقال من الضم المعلن إلى الضم غير المعلن التدريجي الهادئ”.

وتوجه المالكي، بالشكر للدول العربية التي رفضت ابتزازات وزير الخارجية الأمريكي، للهرولة نحو التطبيع مع دولة الاحتلال.

في 13 أغسطس/ اب الماضي، توصلت الإمارات و(إسرائيل)، إلى اتفاق لتطبيع العلاقات بينهما، وهو ما رفضته القيادة والفصائل الفلسطينية كاملاً.