الرئيسية / أسرى / الحكم بالسجن على أسير حوّل ملفه من الإعتقال الإداري بعد أن أمضى 15 شهرا

الحكم بالسجن على أسير حوّل ملفه من الإعتقال الإداري بعد أن أمضى 15 شهرا

بيت لحم/PNN–نجيب فراج- حكمت المحكمة العسكرية الاسرائيلية في عوفر على الشاب محمود صلاح هماش من سكان مخيم الدهيشة قضاء بيت لحم بالسجن الفعلي لمدة 12 شهرا وذلك بتهمة المشاركة في مقاومة الاحتلال.

وكان الشاب هماش قد اعتقل قبل نحو سنة ونصف وفور اعتقاله حول الى الاعتقال الاداري وامضى في اتونه 15 شهرا ومن ثم حول ملفه الى قضية في المحكمة العسكرية ليصدر بحقه ايضا سنة كاملة ليصبح اجمالي ما سيمضيه 27 شهرا.

وقال حسن عبد ربه مسؤول العلاقات العامة في هيئة شؤون الاسرى والمحررين ان قضية الشاب هماش هي من بين القضايا التي تزايدت في الاونة الاخيرة وهو نقل ملف الاسير من الاعتقال الاداري بدون تهمة ولائحة اتهام الى قضية ليضاف مدة اخرى على اعتقاله دون ان تحسب مدة الاعتقال الاداري من الحكم، وفي احيان اخرى يحدث العكس وهو عندما ينهي الاسير محكوميته يتم تحويله الى الاعتقال الاداري كما حصل مع الاسير بلال الكايد من عصيرة القبلية الذي امضى محكوميته البالغة 14 عاما ومن ثم حول الى الاعتقال الاداري حيث اضرب عن الطعام لاكثر من شهرين تمكن خلالها من كسر هذا القرار، وهو اسلوب عقابي وانتقامي اخر لكي تضمن سلطات الاحتلال زج بالاسير اكبر مدة ممكنة مستخدمين سلاح الاعتقال الاداري والاعتقال في اطار المحاكم معا وهما اسلوبان غير قانونيان ويندرجان في اطار معاقبة الفلسطينيين والبطش بهم.