الرئيسية / سياسة / فتح تمتدح رفض حماس لأي حوار مع الإدارة الأمريكية

فتح تمتدح رفض حماس لأي حوار مع الإدارة الأمريكية

رام الله /PNN/ امتدحت حركة “فتح” موقف حركة “حماس” الرافض لإجراء أي حوار مع الإدارة الأمريكية عقب الإعلان عن صفقة القرن، وفق ما أكد رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية في برنامج تلفزيوني.

وقال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عباس زكي، إن حركة حماس رفضت العروض الأمريكي، مضيفًا “حماس لا يمكن أن تقبل بطرح قبول دولة فلسطينية دون القدس، وهذا أكده رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية مجددا في لقاء الأمناء”.

وأضاف زكي في تصريحات صحفية “أن حماس أكدت أنه لا دولة دون غزة، فمن يقدم دم يعرف عمق المخطط الإسرائيلي الأمريكي الذي يستهدف القضية حاضرا ومستقبلا في كل معالمها العربية والإسلامية”.

وتساءل: “كم وعد حصلت عليه السلطة وكم ضمانة وكم رسالة وقرار دولي دون أن ينفذ؟”، مؤكدًا أنه لا يمكن لحماس أو لأي حر فلسطيني أن يخدع بحوار ووعود واهمة.

وتابع: “المؤمن لا يلدغ من جحره مرتين، ونحن شعب واحد والجميع يشعر عمق الأزمة، ونعرف أن الاحرار الفلسطينيين بشتى انتماءاتهم لن يتأثروا بكذب وزيف الوعود الأمريكية”.

وشدد على ضرورة الاستمرار في توطيد الوحدة الوطنية، مشيرًا إلى أن تشكيل القيادة الوطنية يأتي تعبيرا وانسجاما مع رغبة الكل الفلسطيني في ترجمة قرارات لقاء الأمناء العامين وتفعيل المقاومة الشعبية لإنهاء الاحتلال.

واعتبر أنه لم يعد أمام الشعب الفلسطيني وقواه سوى مواجهة المخطط الذي يستهدف وجوده، خاصة مع تنكر الدول العربية لمبادرتها وانسجام بعضها مع الضغوط الأمريكية والإسرائيلية.

وأوضح أن العمل جار للمضي قدما في تفعيل كل اللجان للوصول إلى قرارات بشأنها.

وكان قد أكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية أمس الأحد في برنامج “ما خفي أعظم” عبر قناة الجزيرة، رفض الحركة أي حوار مع الإدارة الأمريكية بالتزامن مع الحديث عن صفقة القرن.