الرئيسية / سياسة / “إنسان”: جريمة قتل جبارين إمعان في سياسة القتل بحق المدنيين

“إنسان”: جريمة قتل جبارين إمعان في سياسة القتل بحق المدنيين

بيت لحم/PNN- أدان مركز “إنسان” للديمقراطية والحقوق، جريمة الإعتداء التي حدثت، مساء أمس الجمعة، ، على طبيب الأسنان “نضال جبارين”، والتي أدت إلى إستشهاده، حيث أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي قنبلة صوت بجواره أثناء مروره عبر حاجز “برطعة” في جنين، أدت إلى توقف قلبه بشكل مباشر، حيث أعلن عقبها عن استشهاده فور وصوله إلى مستشفى جنين الحكومي.

وقال المركز في بيان له، إن انتهاكات الاحتلال وجرائمه المتواصلة بحق الفلسطينيين، في كافة الأراضي المحتلة، وعمليات الاعتداء
المتكررة ضدده، تتطلب تدخل أممي ودولي عاجل، لضمان توفير الحماية للفلسطينيين، خالل عمليات تنقلهم عبر الحواجز الإسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة، والتي تعتبر وسيلة ضغط على الفلسطينيين، تحرمهم من تنقلهم بحرية بين المحافظات والبلدات الفلسطينية.

ويعتبر المركز أن ما تعرض له جبارين، استخدام مفرط للقوة، وانتهاك لحقوق الفلسطينيين المكفولة له في القانون الدولي، والذي ضمن لكل إنسان حرية التنقل، والعمل وممارسة كافة حقوقه وحرياته دون قيد أو شرط أو إنتهاك يحول دون حصوله على هذه الحقوق، واعتبر  المركز قتل جبارين جريمة تضاف لسلسلة جرائم الاحتلال ضد الفلسطينيين.

وأدان “إنسان” جريمة قتل جبارين، مطالبا الهيئات الدولية المختصة، ومجلس حقوق الإنسان والصليب الأحمر وأطباء بلا حدود، إلى متابعة هذه الجريمة، وتشكيل لجنة تحقيق مستقلة للوقوف على أبعاد الجريمة، والعمل الجاد لوقف إعتداءات قوات الاحتلال بحق المدنيين، ووقف الممارسات العنصرية لسلطات الاحتلال وسياسات التنكيل والتعذيب التي تتبعها بحق المدنيين الفلسطينيين، على الحواجز والمعابر.