الرئيسية / سياسة / بينهم ناشط ضد الاستيطان.. الاحتلال يعتقل عدة مواطنين من الضفة
صورة أرشيفية

بينهم ناشط ضد الاستيطان.. الاحتلال يعتقل عدة مواطنين من الضفة

محافظات/PNN- اعتقلت قوات الاحتلال، الليلة الماضية وفجر اليوم الاثنين عددا من المواطنين، وداهمت مخيم العروب شمال الخليل ومحيط بلدة مادما وقريوت جنوبي نابلس وعنبتا شرقي طولكرم، واعتقلت ناشطا ضد الاستيطان.

ففي طولكرم، اعتقلت قوات الاحتلال الأسير المحرر الناشط المسن خيري سعيد حنون (61 عاما)، بعد أن داهمت منزله في بلدة عنبتا شرق طولكرم.

وكانت قوات الاحتلال اعتدت على حنون خلال قمعها لوقفة احتجاجية ضد الاستيلاء على أراضي قرى جبارة والراس وشوفة جنوب شرق طولكرم مطلع الشهر الجاري، لغرض إقامة منطقة صناعية استيطانية عليها.

وفي نابلس، اقتحمت آليات الاحتلال بلدة مادما جنوبي نابلس، وتمركزت في أطرافها الغربية، ودهمت بلدة قريوت واتجهت صوب خربة سيلون.

وفي الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي من مدينة الخليل المواطن أدهم زياد أبو عيشة، ومن بلدة دير سامت جنوب غرب الخليل الشاب إسلام صبري مسالمة، بعد تفتيش منزليهما والعبث بمحتوياتهما، واقتادتهما إلى جهة غير معلومة.

وفي السياق ذاته، نصبت قوات الاحتلال عدة حواجز عسكرية على مداخل مدينة الخليل الشمالية والجنوبية، ومداخل بلدات سعير وحلحول، وأوقفت مركبات المواطنين، وفتشتها، ودققت في بطاقات راكبيها، ما تسبب في إعاقة تنقلهم.

فيما شهد مخيم العروب شمالي الخليل مواجهات عنيفة بين الشبان وجنود الاحتلال تخللها إلقاء زجاجات حارقة على دوريات الاحتلال.

ووفق تقرير دوري يصدره المكتب الإعلامي لحركة “حماس” في الضفة الغربية، ارتكبت قوات الاحتلال (1655) انتهاكا، شملت اعتقال (393) مواطنا، بما يشكل ضعف عدد المعتقلين في شهر يونيو الذي سبقه.

ونفذت قوات الاحتلال (280) اقتحاما لمناطق مختلفة في الضفة والقدس، فيما بلغ عدد الحواجز الثابتة والمؤقتة في مناطق مختلفة من الضفة والقدس (341) حاجزا، كما بلغت عدد مداهمات منازل المواطنين (117) مداهمة، شهدت أعمال تفتيش وتخريب في محتوياتها، وتفجير أبواب عدد من المنازل.

وبين التقرير أن مناطق بيت لحم والقدس والخليل، الأكثر تعرضا للانتهاكات الإسرائيلية بواقع (292، 279، 254) انتهاكا على التوالي.