الرئيسية / حصاد PNN / شحادة يحذر عبر PNN : سيأتي يوم وتختفي بعض الأندية من الخارطة الرياضية شاهد الفيديو…

شحادة يحذر عبر PNN : سيأتي يوم وتختفي بعض الأندية من الخارطة الرياضية شاهد الفيديو…

بيت لحم /PNN/ قال الصحفي والمحلل الرياضي عنان شحادة ان هناك وجوه جديدة ظهرت بعد ادراء الانتخابات في الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم لها بصمة وأثر كبير على أرض الواقع مع احتفاظ اللواء جبريل الرجوب بمقعد رئيس الإتحاد والذي في عهده كان هناك نهضة للرياضة والشخصية الرياضية على المستوى الإقليمي والعالمي .

وهذا ينعكس على المنظومة الرياضية، وخلال السنوات الماضية كان هناك عدد من البصمات الإيجابية، وبالتالي استطاع الاتحاد ان ينتزع الملعب البيتي والشخصية الرياضة الفلسطينية وان يكون له ممثل في الاتحاد الاسيوي وان ينتزع التصنيف في المشاركات الدولية والعالمية، ولكن في ذات الوقت هذا لا يعني اننا وصلنا إلى الهدف المنشود.

واشار شحادة الى ان الاستقرار في المنظومة الرياضية مرتبط في الوضع السياسي، لكن نحن طبقنا الاحتراف الفني واختفى الاحتراف الإداري، وذلك أثر على بعض الفرق، ونشاهد تخبطات، وبات لا يوجد هناك أي مصادر مالية للأندية، ولو كان هناك عقلية احترافية ادارية للأندية لكانت سارعت الى خلق بديل للمصادر المالية من أجل الاستمرارية والديمومة، ومثال على ذلك ما يجري مع نادي هلال القدس العريق والذي يتخبط والاحتلال يتربص لها، ولولا وجود رجالات القدس الحريصة والوطنية التي تسارعت لإيجاد لجنة لتسيير الأعمال لكان انهار النادي، وننظر الى بعض الفرق الاخرى و التي تتخبط ايضا مثل نادي الخضر وهو من أعرق الأندية على مستوى فلسطين.

شحادة يحذر عبر PNN : سيأتي يوم وتختفي بعض الأندية من الخارطة الرياضية

المحلل والصحفي المختص بالشان الرياضي عنان شحادة يحذر عبر PNN : سيأتي يوم وتختفي بعض الأندية من الخارطة الرياضية بسبب تراكم الديون عليها وسوء الاوضاع الاقتصادية

Publiée par PNN Network sur Mardi 29 septembre 2020

وحذر شحادة من خلال برنامج صباحنا غير و شاشة PNN من انه سيأتي يوم وتختفي بعض الأندية من الخارطة الرياضية في فلسطين إذا لم يتم تدارك الواقع المرير وتحديداً الأوضاع الاقتصادية الصعبة والديون المتركمة على بعض الأندية بقيمة ملايين الشواقل وبالتالي هذا سينعكس على اجواء النهوض بالواقع الرياضي .

وفي هذا السياق اشار شحادة الى وجود ضغوطات كبيرة على الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم بسبب عدة عوامل منها الاحتلال والأوضاع الاقتصادية الصعبة و والان جائحة كورونا، لكن الاتحاد يحاول وفق الاستطاعة.