الرئيسية / سياسة / الاحتلال يستولي على محطة وقود بالقدس ومركبة في طوباس
صورة لحاجز قلنديا

الاحتلال يستولي على محطة وقود بالقدس ومركبة في طوباس

رام الله /PNN/ استولت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، على محطة وقود وبسطة لباعة متجولين قرب حاجز قلنديا شمال القدس المحتلة، كما واستولت على مركبة في سهل البقيعة بالأغوار الشمالية.

وأفادت مصادر محلية، إن جرافة تتبع لجيش الاحتلال دمرت محطة وقود وبسطة، تعودان لمواطنين من مخيم قلنديا، في الجهة الجنوبية من الحاجز، واستولت عليها.

وفي ذات السياق، استولت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، على مركبة في منطقة سهل البقيعة بالأغوار الشمالية.

وقال رئيس مجلس قروي عاطوف عبد الله بشارات، إن قوات الاحتلال اعترضت المواطن يوسف قاسم أبو عرة من عقابا أثناء توجهه إلى سهل البقيعة، واستولت على مركبته الخاصة.

يشار إلى أن الأغوار تعتبر هدفًا للاحتلال والاستيطان منذ احتلال الضفة، فقد بنيت مجموعة كبيرة من المستوطنات ومعسكرات تدريب الجيش الإسرائيلي من العام 1968، على مساحات واسعة من أراضي الأغوار،

وتحتل المستوطنات والبؤرة الاستيطانية ومعسكرات وقواعد قوات الإسرائيلي مساحة إجمالية قدرها حوالي 12 (كم2) من أراضي محافظة أريحا والأغوار.

وظلت الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة، دون استثناء، تعتبر الأغوار من المناطق الحيوية لأمن واقتصاد الاحتلال، وقد انتهجت هذه الحكومات خططًا متعددة لتهويد الأغوار.

ورصد التقرير الدوري الذي يصدر المكتب الإعلامي لحركة حماس في الضفة تصاعد انتهاكات الاحتلال في الضفة والقدس خلال شهر أغسطس الماضي.

ووثق التقرير ارتكاب المستوطنين (47) اعتداء، وبلغ عدد الأنشطة الاستيطانية (13) نشاطا تنوعت ما بين مصادرة وتجريف أراضي وشق طرق والمصادقة على بناء وحدات استيطانية.

وأوضح التقرير أن مناطق بيت لحم والقدس والخليل، الأكثر تعرضا للانتهاكات الإسرائيلية بواقع (292، 279، 254) انتهاكا على التوالي.