الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / أردوغان: الموافقة على خطة الضم إهانة لصلاح الدين الأيوبي

أردوغان: الموافقة على خطة الضم إهانة لصلاح الدين الأيوبي

أنقرة/PNN- صرح الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بأن الموافقة على خطة ضم القدس والأراضي الفلسطينية، تعتبر إهانة لصلاح الدين الأيوبي.

وقال أردوغان: “إن من يشرعن الاحتلال الإسرائيلي، ويوافق على خطة ضمه للقدس والأراضي الفلسطينية، ولا يعترف بحق إخوتنا الفلسطينيين، يهين صلاح الدين الأيوبي”.

جاء ذلك في رسالة من الرئيس أردوغان إلى “ندوة صلاح الدين الأيوبي” بالعاصمة أنقرة، بحسب ما ذكرت وكالة أنباء “الأناضول” الرسكية التركية.

ووصف أردوغان، صلاح الدين الأيوبي، بأنه “قائد عاشق للقدس”، وأن “مكانته كبيرة ليس في قلوب المسلمين فحسب، بل حتى عند أعدائه”.

وأكد أردوغان أن “الأمانة الأكبر التي تركها لنا صلاح الدين الأيوبي، هي القدس القبلة الثانية للمسلمين، بعد تحريرها من الصليبيين وإحلال السلام فيها”، بحسب الوكالة.

وأشار أردوغان إلى أن نصرة القدس، وإجلالها والغيرة عليها “واجب كل مسلم”، وشدد على أهمية عقد ندوة باسم صلاح الدين الأيوبي، حول القدس، في فترة كثرت فيها خطوات التطبيع مع إسرائيل.