الرئيسية / أخبار إقليمية ودولية / المؤتمر القومي العربي يطالب بأوسع حملة تضامن مع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام

المؤتمر القومي العربي يطالب بأوسع حملة تضامن مع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام

بيروت/PNN- أعلنت الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي عن تجديد تضامنها مع الأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام احتجاجا على أَسرهم وتعذيبهم وحجزهم في معتقلات الاحتلال الإسرائيلي.

وتوجه المؤتمر في بيان صدر عنه، اليوم الأحد، بالتحية الى الأسير البطل ماهر الأخرس الذي دخل اليوم الـ97 في إضرابه عن الطعام.

وطالبت بتصعيد حملات التضامن مع الاسرى، والتأكيد على اطلاق سراحهم وحمايتهم وفق القوانين والمعاهدات الدولية التي تراعي حقوق السكان في الأراضي المحتلة وتدين سياسات الاحتلال الصهيوني والصمت الدولي الذي يشجعها على التمادي في الاسر والاعتقال والتعذيب والتهجير والتشريد والتعسف وانتهاك كل الحقوق المشروعة للإنسان.

وحيت الامانة العامة الاسرى المضربين عن الطعام في معركتهم الشجاعة، مشيدة بصلابتهم ودروس معاركهم واسلحتهم السلمية، بامعائهم الخاوية وصبرهم وصمودهم البطولي.

وجددت دعوتها إلى فرض القانون الانساني ومحاكمة المحتل وسياساته العنصرية وإطلاق سراحهم والحرية لهم وللشعب الفلسطيني، والعدالة لحقوقه المشروعة في تقرير المصير والتحرر الوطني الكامل من الاحتلال وقيام دولته وعاصمتها القدس الشريف.

وتوجهت الأمانة العامة إلى أعضاء المؤتمر والمؤتمرات والاتحادات والهيئات الشقيقة ومنظمات الدفاع عن حقوق الإنسان العربية والدولية إلى أوسع تحرك تضامني مع الأسرى الابطال لاسيما المضربين منهم عن الطعام والافراج الفوري عنهم وإسقاط قانون الاعتقال الإداري الموروث من زمن الاستعمار البريطاني لمخالفته الصريحة لأبسط حقوق الانسان.