الرئيسية / متفرقات / مكافحة الفساد تطلق برنامج اللقاءات التوعوية حول منظومة النزاهة الوطنية

مكافحة الفساد تطلق برنامج اللقاءات التوعوية حول منظومة النزاهة الوطنية

رام الله/PNN- أعلن مدير عام الإدارة العامة للنزاهة والوقاية من الفساد في هيئة مكافحة الفساد أ. عبد الله عليان، اليوم الإثنين، بناءً على تعليمات رئيس الهيئة المستشار، د. أحمد براك إطلاق أولى فعاليات البرنامج التوعوي التدريبي الذي تنفذه هيئة مكافحة الفساد، ضمن المحور الأول من الاستراتيجية الوطنية عبر القطاعية لتعزيز النزاهة ومكافحة الفساد 2020-2022، والذي يهدف إلى تعزيز التدابير الوقائية من الفساد في المؤسسات الفلسطينية التي تدير شأناً عاماً، مشيرا الى ان هذا البرنامج يشتمل على تنظيم 60 لقاءً توعوياً حول منظومة النزاهة الوطنية وقانون مكافحة الفساد والأنظمة المساندة.

واكد عليان خلال افتتاح اللقاء التوعوي التدريبي التي تنظمه هيئة مكافحة الفساد لموظفي وزارة المالية، حول قانون مكافحة الفساد والأنظمة المساندة، حيث ستمتد الدورة لثلاثة أيام بمشاركة 75 موظفا من وزارة المالية، أن هذه التدريب يسعى لتوعية الموظفين وتدريبهم حول مواضيع الشفافية والمساءلة والقوانين ذات العلاقة بمكافحة الفساد، وذلك بالاعتماد على الأساليب التفاعلية غير التقليدية في التدريب.

وأشار أ. عليان الى ان الإدارة العامة للنزاهة والوقاية من الفساد ستعمل على تنفيذ لقاءات توعوية حول منظومة النزاهة الوطنية وقانون مكافحة الفساد والأنظمة المساندة، حيث ستهدف هذه اللقاءات أكثر من (2000) موظف من موظفي الخدمة العامة.

من جانبها أكدت مدير عام الشؤون الإدارية في وزارة المالية أز مازنة رجب على أهمية هذه التدريب، مشددة على ضرورة تعزيز التعاون المشترك بين هيئة مكافحة الفساد ووزارة المالية، وشكرت الهيئة على جهودها الكبيرة التي تبذلها في سبيل تعزيز مبادئ الشفافية والنزاهة في القطاع العام، موضحة بأن هذه التدريب يشكل فرصة حقيقية لموظفي وزارة المالية لتعزيز معرفتهم وخبرتهم في هذا المجال.

وخلال اليوم الأول من التدريب قدم مدير الشؤون القانونية في هيئة مكافحة الفساد أ. مازن اللحام شرحاً حول مفاهيم الفساد، والمنظومة القانونية لمكافحة الفساد في فلسطين، واختصاصات الهيئة، وأشكال الفساد وتمييزها عن بعضها البعض.

فيما استعرض مدير دائرة الشكاوى والبلاغات في الهيئة أ. أسامة السعدي مفهوم الإفصاح عن تضارب المصالح وأهميته، وأنواع تضارب المصالح، والأشخاص الذين ينطبق عليهم النظام، وآليات الإفصاح عن تضارب المصالح، وآليات إزالة تضارب المصالح.

بدورها قدمت مدير وحدة حماية الشهود والمبلغين في الهيئة شرحاً حول مفهوم حماية الشهود والمبلغين وأهمية النظام، وأشكال الحماية المتاحة في نظام حماية الشهود والمبلغين، وإجراءات الحصول على حماية هيئة مكافحة الفساد، وشروط الحصول على الحماية.

الجدير بالذكر أن هيئة مكافحة الفساد تتخذ أقصى الاحتياطات الصحية خلال أنشطتها المختلفة، والتدريبات التي تقوم بها، حيث عمدت إلى تقسيم الدورة على ثلاثة أيام مع وجود 25 متدرب فقط في كل يوم، مع التركيز على ضرورة التباعد الاجتماعي بينهم.