الرئيسية / محليات / مجلات “القدس المفتوحة” تتبوأ مراتب متقدمة وتحوز معاملات تأثير مرتفعة على مستوى العالم العربي

مجلات “القدس المفتوحة” تتبوأ مراتب متقدمة وتحوز معاملات تأثير مرتفعة على مستوى العالم العربي

بيت لحم/PNN- حصلت مجلات جامعة القدس المفتوحة على معامل التأثير والاستشهادات المرجعية للمجلات العلمية العربية أرسيف ARCIF)) ومعامل التأثير العربي (Arab Impact Factor) للعام 2020، حيث بينت نتائج التقييم تبوؤ مجلات الجامعة مراتب متقدمة على المستويين الوطني والعربي.

وفي هذا السياق، حصدت مجلة جامعة القدس المفتوحة للأبحاث والدراسات الاقتصادية في معامل أرسيف (ARCIF) المرتبة الثالثة في تخصص إدارة الأعمال من إجمالي عدد المجلات (37) على المستوى العربي، وعلى المرتبة السادسة في تخصص الاقتصاد من إجمالي عدد المجلات (78) على المستوى العربي، وعلى المرتبة السابعة في تخصص العلوم الاقتصادية والمالية وإدارة الأعمال متداخلة التخصصات من إجمالي عدد المجلات (116) على المستوى العربي. وحصلت على المرتبة الثانية والعشرين عربياً من مجموع إجمالي المجلات في معامل “أرسيف” العام، والبالغ عددها (681) مجلة، وصنفت المجلة في هذا التخصص ضمن الفئة الأولى (Q1) وهي الفئة الأعلى.

وقد حصلت مجلة “الفلسطينية للتعليم المفتوح والتعلم الإلكتروني” على المركز الرابع عربياً في مؤشر الاستشهاد الفوري، وعلى المرتبة السادسة (مكرر) في تخصص التربية والتعليم من إجمالي عدد المجلات (61) على المستوى العربي، وعلى المرتبة الثانية عشرة (مكرر) عربياً من مجموع إجمالي المجلات في معامل “أرسيف “العام، والبالغ عددها(681)، وصنفت المجلة في هذا التخصص ضمن الفئة الأولى (Q1) وهي الفئة الأعلى في التصنيف.

أما مجلة جامعة القدس المفتوحة للأبحاث والدراسات التربوية والنفسية، فقد حصلت على المرتبة الثالثة والعشرين عربيا من مجموع إجمالي المجلات في معامل “أرسيف “العام، والبالغ عددها (681)، وصنفت المجلة في هذا التخصص ضمن الفئة الأولى (Q1) وهي الفئة الأعلى، وحصلت مجلة الجامعة للأبحاث والدراسات (البحوث الإنسانية والاجتماعية) على معامل “أرسيف” وصنفت المجلة في هذا التخصص ضمن الفئة الأولى (Q1) وهي الفئة الأعلى.

ومن الجدير بالذكر أن معامل “أرسيف “عمل على فحص ودراسة بيانات ما يزيد على (5100) عنوان مجلة عربية علمية أو بحثية في التخصصات المختلفة، والصادرة عن أكثر من (1400) هيئة علمية أو بحثية في (20) دولة عربية، ونجح منها (681) مجلة علمية فقط، ومنها مجلات جامعة القدس المفتوحة، لتكون معتمدة ضمن المعايير العالمية لمعامل “أرسيف” في تقرير عام 2020.

وتبوأت مجلات الجامعة مراكز متقدمة على المستويين العربي والمحلي ضمن معامل التأثير العرب (Arab Impact Factor)، وقد بلغ معامل التأثير لمجلة الجامعة للبحوث الإدارية والاقتصادية (1.7)، وبلغ المعامل لمجلة الجامعة للأبحاث والدراسات التربوية والنفسية (0.81)، وبلغ معامل التأثير لمجلة الجامعة للبحوث الإنسانية والاجتماعية (1.55)، في حين حصلت المجلة الفلسطينية للتعليم المفتوح والتعلم الإلكتروني، وهي المجلة الوحيدة المتخصصة في مجال التعليم المفتوح والتعلم الإلكتروني في المنطقة العربية، على معامل (2.03) بارتفاع ملحوظ عن معامل التأثير الذي حصلت عليه في العام 2019م.

وبارك رئيس الجامعة أ. د. يونس عمرو هذا الإنجاز لجامعة القدس المفتوحة، مؤكداً أنَّه إنجاز كبير للبحث العلمي في الجامعة بخاصة وفلسطين بعامة، ويأتي منسجماً مع رؤية الجامعة ورسالتها القائمة على الريادة والتميز والإبداع في مجالات التعليم الجامعي المفتوح والإلكتروني، وفي خدمة المجتمع والبحث العلمي.

وذكر أ. د. حسني عوض، أن مجلتي العلوم التربوية والنفسية والتعليم المفتوح والتعلم الإلكتروني جرى اختيارهما سابقاً من ضمن (100) مجلة عربية محكمة من قبل معامل التأثير العربي واتحاد الجامعات العربية للانضمام إلى منصة الدوريات العربية (Digital Commons) لإدارة ونشر الدوريات العلمية المحكمة باللغتين العربية والإنجليزية، وتطبيق معايير النشر العلمي الدولية عليها، وذلك في إطار اتفاقية وقعها اتحاد الجامعات مع شركة (Elsevier) العالمية المالكة لقاعدة بيانات ( (Scopus، تمهيداً للدخول إلى قاعدة بيانات(Scopus) . كما انضمت مجلات الجامعة الشهر الماضي رسمياً إلى الكشاف العربي للاستشهادات المرجعية (Arab Citation Index) ضمن مشروع ترعاه جمهورية مصر العربية، وهو قاعدة بيانات جديدة على منصة شبكة العلوم

Web of Science وتنفذه شركة (Clarivate Analytics) (ثومسن رويترز سابقاً)، وتستخدم مجلات الجامعة نظام المعّرف الرقمي Digital Object Identifier (DOI) وهو رمز تعريفي رقمي لحفظ حقوق الملكية الفكرية، ويمكن لأي شخص استخدامه للحصول على معلومات عن مكان النشر على شبكة الإنترنت والوصول السريع للبحث، وهو من متطلبات الانضمام إلى قواعد البيانات العالمية مثل Scopus وisi.

ومن الجدير بالذكر أن جامعة القدس المفتوحة تستخدم نظاماً إلكترونياً مفتوح المصدر (OJS) لمجلات الجامعة، قام بتطويره مركز تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (ICTC) في الجامعة، الذي أتاح إدارة المجلات العلمية بمراحلها كافة إلكترونياً وربطها بقواعد البيانات العربية والعالمية.

وأشار أ. د. عوض إلى أن الجامعة، بتوجيهات من رئيسها أ. د. يونس عمرو، المشرف العام على مجلات الجامعة، قد حافظت على استمرار الإجراءات المتعلقة بإصدار أعداد المجلات كالمعتاد خلال فترة إغلاق الجامعات بسبب جائحة كورونا، إذ قامت طواقم العمل في عمادة الدراسات العليا والبحث العلمي وهيئات التحرير بكافة الأعمال المطلوبة من بيوتهم.

ويشار إلى أن لكل مجلة من مجلات الجامعة هيئة تحرير وهيئة استشارية من ذوي الرتب العلمية الرفيعة ومن ذوي الاختصاص في المجالات العلمية المختلفة من داخل فلسطين وخارجها، حيث يقوم رؤساء التحرير بعقد اجتماعات دورية لها، الأمر الذي أسهم في تطورها وحصولها على مراتبها المتقدمة.