الرئيسية / أسرى / الأسير محمد اغبارية يصدر كتابًا جديدًا بعنوان “تأملات في كرامة الإنسان”

الأسير محمد اغبارية يصدر كتابًا جديدًا بعنوان “تأملات في كرامة الإنسان”

الداخل المحتل/PNN- أصدر الأسير محمد سعيد اغبارية (51 عامًا) من بلدة المشيرقة قضاء أم الفحم بالداخل المحتل، كتابًا جديدًا من داخل سجون الاحتلال بعنوان “تأملات في كرامة الإنسان”.

وحاول اغبارية في كتابه الإجابة على عدة أسئلة تخص كرامة الإنسان منها: “ما هي الكرامة، ولماذا الإنسان دون غيره يحظى بها، وما هو مصدرها، وهل تسلب الكرامة من الإنسان تحت ظروف معينة، ومن الذي يتمتع بها، وهل هي حكر على أحد أو على طبقة أو عرق أو جنس أو دين؟”.

وأشار إلى أنه اتبع منهج الملاحظة والاستنتاج في الوصول إلى الإجابات والخلاصات التي طرحها، بما وفر له السجن من العيش مع كثير من الأسرى بمختلف الأعمار من شتى مناطق فلسطين وبما يحملونه من اختلاف.

ويذكر أن الأسير محمد اغبارية حصل على درجتي البكالوريوس والماجستير خلال سنوات اعتقاله وأصدر أربعة كتب، فيما أصدر شقيقه الأسير إبراهيم كتابًا واحدًا.

ودخل الأسيران الشقيقان إبراهيم ومحمد اغبارية، من بلدة المشيرفة قضاء أم الفحم في الأراضي المحتلة عام 1948م، عامهما الـ29 داخل سجون الاحتلال في شهر فبراير الماضي.

يشار إلى أن الاحتلال اعتقل الأسيرين الشقيقين اغبارية بتاريخ 26 شباط/ فبراير 1992، بتهمة تنفيذ عملية طعن بالسكاكين داخل معسكر “جلعاد” الإسرائيلي، أدت إلى مقتل ثلاثة جنود وإصابة عدد آخر بجراح، وحكم عليهما بالسجن المؤبد مدى الحياة.

والأسيران اغبارية من الأسرى القدامى المعتقلين ما قبل أوسلو، وهم من أسرى الدفعة الرابعة التي تنكر الاحتلال من إتمامها في مارس 2014، والتي تضمنت (30) أسيرًا.

وتحدى كثير من الأسرى زنازين الاحتلال وصلف السجان وقضبان الحديد، بمواصلة طريقهم التعليمي وأنجزوا مراحل متقدمة، وألف عدد منهم الكتب من داخل الأسر خصوصًا في أدب السجون وفكره.