الرئيسية / قالت أسرائيل / كسبا لود مستوطني الضفة.. “غانتس” يسعى لشرعنة 1700 وحدة استيطانية جديدة

كسبا لود مستوطني الضفة.. “غانتس” يسعى لشرعنة 1700 وحدة استيطانية جديدة

 الداخل المحتل  /PNN -كشفت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية صباح يوم الأربعاء، النقاب عن سعي وزير جيش الاحتلال “بيني غانتس” مؤخرًا لشرعنة وجود 1700 وحدة استيطانية في الضفة الغربية المحتلة.

وذكرت الصحيفة أن الحديث يدور عن سعي حزب “أبيض- أزرق” الذي يتزعمه “غانتس” لكسب ود المستوطنين عبر السعي لتبييض وشرعنة وجود 1700 وحدة استيطانية والتي بنيت على الأراضي الفلسطينية.

وحسب الصحيفة، يسعى “غانتس” لتسوية أوضاع الوحدات الاستيطانية القانونية، وتحويلها إلى وحدات قانونية من وجهة نظر الاحتلال.

وأوضحت الصحفية أنه يجري الحديث عن منازل جرى بناؤها للمستوطنين بانتظار تحويلها إلى “قانونية” عبر تفعيل بند في قانون الاحتلال يسمى ” بند السوق” دون أي حاجة بسن قانون جديد.

ويسمح بند “السوق” المذكور للمستوطنين بتسجيل الأراضي المسيطر عليها بسهولة.

وقالت الصحيفة إن الإجراء يشمل وحدات استيطانية في مستوطنات “بيتار عيليت، موديعين عيليت، معاليه أدوميم، أرائيل، يتسهار، عطيرت، حلميش، أدورا وعتنيئيل”.

وسعت سلطات الاحتلال منذ احتلالها الضفة الغربية لضم وتهويد الأغوار الفلسطينية التي تقع على خزان ضخم من المياه.

وتعتبر الأغوار سلة فلسطين الغذائية وهي أكثر المناطق تضرراً من مشروع الضم الذي يلتهم عشرات آلاف الدونمات من الأراضي الزراعية.