الرئيسية / محليات / بيت لحم- الحركة الأسيرة تثمّن قرارات القضاء وإجراءات المحافظ حميد بشأن المتورطين بإغتيال 5 شهداء ووأد الفتن

بيت لحم- الحركة الأسيرة تثمّن قرارات القضاء وإجراءات المحافظ حميد بشأن المتورطين بإغتيال 5 شهداء ووأد الفتن

بيت لحم /PNN/ ثمنت الحركة الاسير من ابناء بيت لحم المعتقلين في سجون الاحتلال احكام القضاء الاخيرة بسجن متورطين باغتيال خمس شهداء من بيت لحم وما تبعها من اجراءات للمحافظ اللواء كامل حميد باعتقال كافة المتهمين بالقضية التي ادت لاغتيال خمس شهداء حفاظا على السلم الاهلي واصفة المحافظ بابن الحر وابن الثورة الفدائي الثابت الذي يحرص على نبذ الفتنة.

واكدت الحركة الاسيرة في بيان لها جرى توزيعه في بيت لحم و وصل PNN ان هذه القرارات الجريئة هي الجدار المنيع امام فتنة جديدة يمكن ان تطال اهلنا في بيت لحم موجهة التحية لمدراء المؤسسة الامنية رفاق النضال والتضحية على موقفهم الحامي لقرارات الرئيس ولموقفه الوطني بالوقوف الى جانب عوائل الشهداء والاسرى رغم كل التحديات والمؤامرات .

و وجهت الحركة الاسيرة ببيت لحم تحية للقضاء الفلسطيني وعلى راسه القاضي جمال شديد رئيس محكمة بيت لحم الذي كان وما زال صاحب السمعة القانونية والوطنية باصداره قرارات ادت لاحقاق الحق باصداره حكمه الاخير مطالبين بانزال اشد العقوبات وعلى راسها الاعدام في الساحات العامة لمن ثبت ويثبت تورطه  ببيع نفسه و وطنه للعدو.

وطالبت الحركة الاسيرة الاجهزة الامنية بالتمسك بموقفهم في اعتقال كافة المتهمين ومنع اي استفزاز او تبجح ممن ثبت تورطه او من قد يحذوا حذوهم ويسعى لتنفيذ اعمال تؤدي لاشعال الفتن.

ودعت الحركة الاسيرة عوائل المتهمين انهاء حالة الجدل واعلان البراءة التامة لقطع الطريق امام الفتن كما دعت الحركة الوطنية الاسيرة عائلات الشهداء والاسرى وكل حر وطني شريف وغيور على دماء الشهداء احترام موقف عطوفة المحافظ وقادة الاجهزة الامنية والالتفاف حوله من ساعة صدور البيان من اجل احقاق الحق و واد الفتنة حفاظا على مشروع شهدائنا الوطني في اقامة الدولة تحت شرعية واحدة وسلاح واحد.