الرئيسية / متفرقات / مكافحة الفساد تنظم لقاء طاولة مستديرة لطلبة ماجستير الحقوق في جامعة القدس

مكافحة الفساد تنظم لقاء طاولة مستديرة لطلبة ماجستير الحقوق في جامعة القدس

رام الله/PNN- نظمت هيئة مكافحة الفساد، اليوم الخميس، لقاء طاولة مستديرة لطلبة الماجستير بكلية الحقوق في جامعة القدس، وذلك على ضوء التعاون المستمر بين الهيئة والجامعات الفلسطينية لتدريس مساقات مكافحة الفساد، بمشاركة وحضور رئيس هيئة مكافحة الفساد معالي المستشار د. أحمد براك، وعميد كلبة الحقوق في جامعة القدس د. محمد خلف، وممثلين عن الجانبين.

وأشار المستشار د. براك أن جامعة القدس تعتبر شريكاً استراتيجيا للهيئة، وشكرهم على تعاونهم الدائم بطرح مساقات مكافحة الفساد، موضحا بأن جامعة القدس كانت من أولى الجامعات التي تطرح مساق المحكمة الصورية حول جرائم فساد.

وشدد على أهمية وضرورة توجيه الطلبة لإعداد بحوث ودراسات ورسائل ماجستير في مجال النزاهة والشفافية وجرائم الفساد وقانون مكافحة الفساد، مؤكداً بأن هذه المواضيع المتخصصة لم يكتب عنها كثيراً.

وأوضح المستشار د. براك بان الهيئة على استعداد تام لمساعدة الطلبة في إعداد هذه البحوث والدراسات والرسائل، ليس فقط كجهة مشرفة وإنما على استعداد للمشاركة في لجنة المناقشة كجهة متخصصة.

من جانبه أكد د. خلف على سعادة الجامعة بالتعاون مع هيئة مكافحة الفساد، مشيراً إلى أن هذا التعاون المستمر والمثمر ساهم بتعزيز البعد الأكاديمي للطلبة في مجالات مختلفة، وساهم بتعزيز مبادئ النزاهة والشفافية والحوكمة لديهم، وذلك من خلال طرح عدد من المساقات المختصة والعامة.

وشدد على أهمية وجود دراسات ورسائل طلابية حول مواضيع النزاهة ومكافحة الفساد، مؤكداً بان هذه الدراسات سوف تكون واقعية وعملية وأكاديمية متميزة، وشكر الهيئة لتعاونها المستمر، مؤكدا سعي الجامعة لتعزيز هذا التعاون للمساهمة بنشر الثقافة المجتمعية الرافضة للفساد والمعززة لجهود الحوكمة والمساءلة والنزاهة.

وجرى تنظيم هذا اللقاء من قبل دائرة السياسات في الإدارة العامة للتخطيط والسياسات في الهيئة في إطار التعاون المستمر مع الجامعات الفلسطينية بخصوص طرح وتدريس مساقات مكافحة الفساد في الجامعات الفلسطينية حيث شارك في هذا اللقاء أكثر من ١٨ طالبا وطالبة من طلبة الماجستير في الحقوق في جامعة القدس التي عمدت إلى طرح مساق جرائم الفساد في التشريعات الفلسطينية لهذا الفصل الدراسي الحالي.

وخلال اللقاء قدمت مستشارة رئيس هيئة مكافحة الفساد أ. رشا عمارنة شرحاً عامً حول هيئة مكافحة الفساد ونشأتها واختصاصاتها وآليات التواصل معها وتقديم الشكاوى والبلاغات إليها، بالإضافة لتعريف الطلبة بقانون مكافحة الفساد وتعديلاته المختلفة، وجرائم الفساد وفقاً للقانون.

بدوره استعرض مدير التحقيق العام في هيئة مكافحة الفساد أ. مازن اللحام إجراءات عمل الهيئة، موضحاً أجسامها ووحداتها المختلفة، مشيراً إلى مسار الشكوى داخل الهيئة منذ تسلمها وإلى حين إحالتها للنائب العام.

فيما قدم مدير وحدة الشؤون القانونية في الهيئة أ. أسامة السعدي شرحاً حول أهم الأنظمة والتشريعات القانونية المساندة واللوائح التنفيذية التي تضع قانون مكافحة الفساد موضع التنفيذ، مركزاً على نظام تضارب المصالح، ونظام الهدايا، ونظام حماية الشهود والمبلغين.

فيما ناقش الدكتور فادي ربايعة من جامعة القدس العلاقة ما بين مكافحة الفساد وحقوق الإنسان، وفُتح باب النقاش أمام الطلبة، حيث أجاب ممثلو الهيئة على أسئلتهم واستفساراتهم المتعلقة بآلية عمل الهيئة واختصاصاتها، وقانون مكافحة الفساد.