الرئيسية / متفرقات / هيئة مكافحة الفساد تعلن استكمال التحضيرات شبه النهائية لعقد مؤتمرها الدولي الثاني

هيئة مكافحة الفساد تعلن استكمال التحضيرات شبه النهائية لعقد مؤتمرها الدولي الثاني

PNN – رام الله : أعلن رئيس هيئة مكافحة الفساد، معالي المستشار الدكتور احمد براك، اليوم المرافق 1/12/2020، عن استكمال التحضيرات والاستعدادات شبه النهائية لعقد مؤتمرها الدولي الثاني “سياسات النزاهة والشفافية والمساءلة بين النظرية والتطبيق”، والذي يُعقد عبر منصة زووم، بمشاركة محلية وإقليمية ودولية واسعة، يوم الأربعاء 9 كانون الأول 2020، وذلك بمناسبة اليوم الدولي لمكافحة الفساد.

واكد معالي المستشار د. براك، أن عقد المؤتمر سيكون تحت رعاية فخامة السيد الرئيس محمود عباس حفظه الله، وبالتزامن مع اليوم الدولي لمكافحة الفساد، موضحا ان الهيئة شكلت مجموعة من اللجان المتخصصة لتنفيذ عقد المؤتمر عبر منصة زووم، تحت عنوان “سياسات النزاهة والشفافية والمساءلة بين النظرية والتطبيق” داعيا المهتمين والمختصين والخبراء وكافة المؤسسات الرسمية والأهلية وادارات وطلبة الجامعات للمشاركة في هذا المؤتمر النوعي.

ويتضمن المؤتمر ثلاث محاور رئيسية، يتناول المحور الأول “سياسات النزاهة والشفافية والمساءلة في مؤسسات القطاع العام” ويهدف إلى استعراض المعايير والمبادئ الدولية في مجال رسم سياسات النزاهة والشفافية والمساءلة في القطاع العام، والاطلاع على مدى انسجام هذه المعايير والمبادئ مع الممارسات على الأرض، من خلال استعراض التجارب الدولية والوطنية للدول المشاركة في المؤتمر، من حيث اعتماد وترسيخ سياسات معززة للنزاهة والشفافية والمساءلة تجاه القطاع العام.

فيما يتناول المحور الثاني “سياسات النزاهة والشفافية والمساءلة في مؤسسات المجتمع المدني والحكم المحلي” ويهدف إلى استعراض المعايير والمبادئ الدولية المتعارف عليها في مجال رسم سياسات النزاهة والشفافية والمساءلة في مؤسسات المجتمع المدني والحكم المحلي، حيث أن هذه المؤسسات تقوم بدور مهم بجانب مؤسسات القطاع العام، كما يهدف إلى استعراض تجارب الدول المشاركة في المؤتمر في مدى انسجام سياساتها في مؤسسات المجتمع المدني والحكم المحلي مع المعايير والمبادئ الدولية.

ووفقا للمحور الثالث “سياسات النزاهة والشفافية والمساءلة في القطاع الخاص” فانه يهدف إلى استعراض المعايير والمبادئ الدولية المتعارف عليها في مجال رسم سياسات النزاهة والشفافية والمساءلة في مؤسسات القطاع الخاص، بالإضافة إلى استعراض تجارب الدول المشاركة في المؤتمر في مدى انسجام سياساتها في القطاع الخاص مع المعايير والمبادئ الدولية.

ويعزز المؤتمر مبدأ التعاون الدولي، الذي بُنيت عليه اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد، والاستراتيجية الوطنية عبر القطاعية لتعزيز النزاهة ومكافحة الفساد في دولة فلسطين 2020-2022، ويُشكل فرصة لاطلاع المشاركين من الدول المختلفة على المبادئ والمعايير الدولية ذات العلاقة بسياسات النزاهة والشفافية والمساءلة، ويُمكن المشاركين من الاستفادة من تجارب الدول المشاركة في المؤتمر في مدى قدرتها على وضع وتنفيذ سياسات النزاهة والشفافية والمساءلة وفق المعايير والمبادئ الدولية، مدى فاعلية هذه السياسات في القطاع العام، والأهلي، والخاص، وسوف يُساهم المؤتمر بتزويد المكتبة الدولية بمنشور يشتمل على أفضل التجارب الدولية بهذا الخصوص.

ويُشارك في المؤتمر عدد من رؤساء وممثلي هيئات مكافحة الفساد من الدول العربية والأجنبية، وممثلين عن منظمات ومؤسسات معنية بسياسات النزاهة والشفافية المساءلة، وممثلين عن المجتمع المدني والحكم المحلي والقطاع الخاص والجامعات، والمهتمين، وخبراء ومفكرين وباحثين.