الرئيسية / تقارير مصورة / PNN بالفيديو: العربية لحماية الطبيعة تنظم يوم زراعة اشجار ردا على اقتلاع المستوطنين ل 150 شجرة

PNN بالفيديو: العربية لحماية الطبيعة تنظم يوم زراعة اشجار ردا على اقتلاع المستوطنين ل 150 شجرة

بيت لحم /PNN/ تقرير منجد جادو – تصوير ومونتاج شهريار البلعاوي – نظمت الجمعية العربية لحماية الطبيعة نشاط زراعة الاشتال في ارض المزارع خالد ناجي مشاعلة من قرية الجبعة الى الغرب من بيت لحم والتي قام المستوطنون قبل عدة اسابيع باقتلاع 150 شجرة مثمرة.

وقال ابراهيم مناصرة ممثل الجمعية العربية لحماية الطبيعة في حديث مع شبكة فلسطين الاخبارية PNN ان الجمعية تنفذ برامج رئيسية للاعتناء بالمزارعين من خلال دعمهم ببرامج وانشطة لزراعة الاشجار من خلال مشاريع مثل مشروع زراعة مليون شجرة في فلسطين.

واكد ان هذه الانشطة والبرامج تهدف الى التاكيد للمزارعين الفلسطينين انهم ليسوا لوحدهم وانه كلما اقتلع الاحتلال شجرة زيتون سنقوم بزراعة اشجار مكانها لان شعارنا يقتلعون شجرة ونرد بزراعة عشرة مكانها.

واكد مناصرة ان فعالية اليوم تاتي للتاكيد الى جانب خالد ناجي مشاعلة من قرية جبع حيث يجري اليوم زراعة اشجار  وتركيب اسيجة لحماية الأرض من المستوطنين.

واضاف ان العمل استمر لحماية الارض واعادة زراعتها رغم محاولة المستوطنين جلب الجيش الاحتلال للعاملين لمنعهم من العمل في المشروع اكثر من مرة الا أنه تم إنجاز تسييج الارض وسيتم زراعة 150 شجرة زيتون بعمر 4 سنوات.

 

واضاف مناصرة ان الجمعية وزعت حتى الان 2 مليون ونصف شجرة على المزارعين الفلسطينين حيث تم مساعدة 28 الف مزارع من خلال برامج الجمعية يعيلون 200 الف نسمة هذا بالاضافة الى الحالات التي يتم الاعتداء عليها بشكل يومي ونحن نرد على هذه الاعتداءات من خلال زراعة الاراضي التي يعتدي عليها الاحتلال ومستوطنيه

وقال المزارع مشاعلة ان الاحتلال والمستوطنين اعتدوا عليه اكثر من مرة في الاونة الاخيرة وهذا الاعتداء ليس الاول مشيرا الى ان عمر بعض اشجار الزيتون اكبر من الاحتلال حيث قام المستوطنين من مشتوطنة بات عاين المتطرفين قاموا بتقطيعه.

وشكر مشاعلة الجمعية العربية لحماية الطبيعة على مبادرتها لاعادة زراعة اشجار الزيتون بدل تلك التي قام الاحتلال بتقطيعها مؤكدا انه سيبقى صامدا في ارضه وان هذه الاجراءات الاحتلالية لن تدفعه للرحيل بل تزيد تمسكه بارضه.

واشار الى انه قدم شكاوي ضد المستوطنين لدى شرطة الاحتلال كما انه قدم تقارير لكافة الجهات المعنية معربا عن الامل بان يتم مساعدته لمواجهة المستوطنين المتطرفين.

وكانت مجموعة من المستوطنين قد قامت باقتلاع 150 شجرة مثمرة من الزيتون في قرية الجبعة للمزارع خالد ناجي مشاعلة في اطار اعتداءاتهم المتواصلة بحق اراضي ومواطني القرية.