الرئيسية / سياسة / الخارجية: سنواجه بكافة السبل محاولات إسرائيل تقويض حقوق شعبنا

الخارجية: سنواجه بكافة السبل محاولات إسرائيل تقويض حقوق شعبنا

رام الله/PNN- أكدت وزارة الخارجية والمغتربين، أنها ستواجه بكافة السبل القانونية، والسياسية محاولات إسرائيل، السلطة القائمة بالاحتلال، تقويض حقوق الشعب الفلسطيني، وستعمل مع المجتمع الدولي على تفعيل آليات حماية الحقوق ومساءلة الاحتلال وادواته المختلفة من مسؤولين وعسكريين ومستوطنين ارهابيين على جرائمهم بحق الشعب والأرض الفلسطينية.

وشددت الخارجية في بيان صحفي، اليوم الخميس، لمناسبة اليوم العالمي لحقوق الانسان، وذكرى الإعلان العالمي، الذي تم اعتماده في 10 ديسمبر عام 1948، وذكرى اعتماد قرار حق العودة للاجئين 194، على مركزية حقوق الشعب الفلسطيني في المبادئ العالمية لحقوق الانسان، خاصة حقوقه غير القابلة للتصرف، وعلى رأسها حقه في تقرير المصير، والاستقلال في دولته، دولة فلسطين وعاصمتها القدس، وحق العودة للاجئين الفلسطينيين الى ديارهم التي شردوا منها تنفيذا للقرار 194.

وأشارت الى أن الحقوق المتساوية وحقوق الشعوب هي أساس الحرية والعدل والسلام في العالم، وأن السلام يبدأ من فلسطين، وبحل القضية الفلسطينية من خلال انهاء الاحتلال الاستعماري الإسرائيلي الذي طال امده، وانهاء الاضطهاد الذي تعرض ويتعرض له الشعب الفلسطيني.

وأكدت الخارجية التزام دولة فلسطين في الإعلان العالمي لحقوق الانسان، والذي استندت اليه وثيقة اعلان الاستقلال، واعلان مبادئ العدل والمساواة والتعايش السلمي، وقد عملت على الانضمام الى الاتفاقيات الأساسية لحقوق الانسان، وتقديم تقاريرها الى هيئة المعاهدات.