حملة ع كيفك
الرئيسية / محليات / الاحتفال باضاءة شجرة الميلاد في مدينة بيت ساحور

الاحتفال باضاءة شجرة الميلاد في مدينة بيت ساحور

بيت لحم /PNN/ نجيب فراج-احتفلت مدينة بيت ساحور، مساء اليوم ، بإضاءة شجرة الميلاد، إيذاناً ببدء احتفالات الأعياد الميلادية المجيدة، تحت رعاية رئيس الوزراء الدكتور محمد اشتية، ممثلاً بوزيرة السياحة والآثار رولا معايعة.

وحضر احتفال إضاءة شجرة الميلاد ،والمحافظ اللواء كامل حميد ، ورئيس بلدية بيت ساحور جهاد خير ورؤساء وممثلو الكنائس والمؤسسات والجمعيات والاجهزة الامنية والكشافة وسط شروط السلامة العامة.

وبُدئ الاحتفال بالوقوف دقيقة صمت إجلالاً لأرواح الشهداء، ثم عزف النشيد الوطني الفلسطيني، وبعد ذلك قام الاباء سابا خير وعيسى حجازين وسهيل فاخوري والقسيس منذر اسحق بمباركة شجرة الميلاد.

وألقى رئيس بلدية بيت ساحور جهاد خير كلمة قال رحب فيها بكل الحضور سواء الذين جاؤا الى مكان الاحتفال او اولئك الذين يتابعونه عبر البث المباشر ، وقال ” نجتمع معا لكي نحتفل بانارة شجرة الميلاد واطلاق مهرجان الفرح العظيم وكي نستذكر الحدث الاعظم عندما بشر الملائكة الرعاة بهذا الحدث العظيم وهي بشارة الخير والمحبة والسلام ، هذا السلام الذي اصبحنا بامس الحاجة اليه في زمن اصبح فيه يسود الظلم والعنف والوباء ، واضاف” ان الميلاد رسالة محبة وسلام ونحن من مدينة بيت ساحور نرسل للعالم اجمع رسالة مفادها اننا شعب نريد السلام ونريد ان نعيش كباقي شعوب العالم بكرامة وسيادة على ارض وطنه، راجين من الله عز وجل ان تعود ملائكة الرب من جديد لتنشر بشارة السلام ان يخلصنا الرب من هذا الوباء والذي اثقل علينا جميعا مثله مثل الاحتلال”.

وأضاف: “إننا في بلدية بيت ساحور نركز اهتمامنا على توفير كل ما يحقق لأبنائنا السعادة”، كما شكر الرئيس محمود عباس على دعمه لهذا الاحتفال، وقال: “إن ميلاد السيد المسيح هو رسالة فرح وعدل وسلام، ومن حق هذه الأرض أن تحظى وشعبها وجميع من يعيش عليها بالسلام الحقيقي، ولكن أي سلام وأي عدل ولا يزال شعبنا يعيش تحت بطش الاحتلال الذي يمارس كل أنواع العنف والاضطهاد وتشريد العائلات والاعتقالات والقتل وهدم المنازل والمصانع والاعتداء على المقدسات، ومن هنا نعلنها للمرة المليون لنقول إننا باقون كما شجر الزيتون، فهنا ولدنا، وهنا نعيش، وهنا ندفن في تراب أرضنا الغالية”.

ونقلت معايعة في كلمتها تحيات رئيس الوزراء واعتذاره عن الحضور، وقالت: إن استمرار الاحتلال الاسرائيلي لشعبنا وأرضنا ما زال عائقاً أمام تحقيق السلام المنشود، واليوم نصلي للعلي القدير أن يساعدنا ويساعد شعبنا وقيادتنا على الانتصار على الظلم والقهر وتحقيق السلام فوق أرض السلام من خلال تحقيق العدالة لفلسطين وإنهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

وقالت ” نحتفل هذا العام باضاءة شجرة الميلاد ولكن ليس ككل عام في ظل ظروف صعبة وقاهرة يعيشها العالم باسره وفلسطين بشكل خاص نتيجة استمرار هذا الوباء وما نتج عنه من مصاعب ومعاناة وركود اقتصادي اضر بالعديد من ابناء شعبنا وخاصة في هذه المحافظة التي تعتمد في اقتصادها بشكل اساسي على قطاع السياحة التي توقفت بالكامل منذ شهر اذار الماضي ، ولكن بالرغم من كل هذه الظروف نحتفل اليوم وبالحد الادني ومن ضمن اجراءات السلامة العامة والوقاية وذلك لمحاولة نشر الفرح والامل والاصرار على الحياة وعلى البقاء فعلى هذه الارض ما يستحق الحياة ، وشعبنا اعتاد على مواجهة الصعاب وبتكاتفنا واصرارنا وصلاتنا للعلي القدي سوف نجتاز هذه المرحلة وننطلق من جديد نحو الحرية والاستقلال مسلحين بحتمية النصر وتحقيق العدل والسلام على ارض السلام”.

وتخلل الاحتفال عروض من الفرق الكشفية وترانيم دينية وفقرات فنية مميزة، حيث تمت وسط هذه العروض إضاءة الشجرة

شركة كهرباء القدس