الرئيسية / سياسة / فصائل العمل الوطني واللجان الشعبية يؤكدون في اجتماعهم بالخليل دعمهم لقرارات القيادة ولحكومة د.محمد اشتية‎

فصائل العمل الوطني واللجان الشعبية يؤكدون في اجتماعهم بالخليل دعمهم لقرارات القيادة ولحكومة د.محمد اشتية‎

الخليل /PNN/عقدت فصائل العمل الوطني واللجان الشعبية الفلسطينية في الخليل اجتماعا بمقر المكتب الدائم للقوى الوطنية بالخليل جنوب الضفة الغربية بهدف مناقشة تعزيز دور الفصائل والقوى الوطنية والسياسية في الحفاظ على السلم الاهلي والامن الاجتماعي وتعزيز صمود ابناء شعبنا في مواجهة الاخطار الاحتلالية والتحديات الناتجة عن ظاهرة فوضى السلاح والظواهر السلبية .

وحضر الاجتماع مدير عام السلم الاهلي والامن الاجتماعي في المؤسسة الامنية العميد موسى عبد الله الجرادات وممثلين عن المؤسسات الرسمية والامنية والفصائل والقوى والاطر الوطنية واللجان الشعبية بهدف تعزيز سيادة القانون وتحقيق الامن والامان والاستقرار لابناء شعبنا الصامد .

وقال امين عام اللجان الشعبية الفلسطينية المهندس عزمي الشيوخي ان النقاشات خلال الاجتماع استمرت حوالي ثلاث ساعات تم خلالها مناقشة وتشخيص الظواهر السلبية وفوضى السلاح ومخاطرها على السلم الاهلي والامن الاجتماعي .

واكد المجتمعون في كلماتهم على دعمهم لقرارات القيادة الشرعية الفلسطينة وحكومة الدكتور محمد اشتية في مواجهة جائحة كورونا وفي مواجهة برامج الضم والاستيطان والتهويد ومواجهة كافة الظواهر السلبية وفوضى السلاح ومشاريع الادارة المدنية .
وشدد الحضور على ان منظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا وعلى راسها سيادة الرئيس محمود عباس ابو مازن .

واكدوا وقوفهم الى جانب توجهات وقرارات منظمة التحرير الفلسطينية والرئيس محمود عباس وحكومة الدكتور محمد اشتية في مواجهة فيروس كورونا وفي مواجهة الظواهر السلبية وبرامج الضم والاستيطان وبرامج التصفية لقضيتنا ولشعبنا وما يسمى بصفقة القرن .

واكد المجتمعون على اهمية الدور التكاملي والتعاون والشراكة ما بين الحكومة واجهزتها الامنية وفصائل العمل الوطني لفرض سيادة القانون من اجل حماية مصالح شعبنا وتعزيز صموده والحفاظ على السلم الاهلي والامن الاجتماعي للجميع .