الرئيسية / سياسة / بلدية الخليل تستهجن بدء قوات الاحتلال بأعمال البناء في محطة الحافلات بشارع الشهداء

بلدية الخليل تستهجن بدء قوات الاحتلال بأعمال البناء في محطة الحافلات بشارع الشهداء

الخليل /PNN/استهجنت بلدية الخليل بدء قوات الاحتلال بأعمال البناء في محطة الحافلات المعروفة بمنطقة الكراج، والواقعة في شارع الشهداء بالبلدة القديمة، حيث تعود ملكية الأرض لبلدية الخليل، وكانت مخصصة كموقفاً للحافلات حتى صدور أمر عسكري بالاستيلاء عليها وتحويلها إلى قاعدة عسكرية لجيش الاحتلال في أواخر الثمانينات.

من جانبه، أكدّ رئيس بلدية الخليل أ. تيسير أبو سنينة أنَ هذه الأعمال بدأت قبل النظر في الالتماس الذي قدمته البلدية لدى المحكمة العليا منذ مصادقة سلطات الاحتلال على إقامة وحدات استيطانية في الموقع، مشيراً إلى أنَ البلدية ومن خلال طاقمها القانوني علمت أنّ هذه الأعمال تشمل بنية تحتية وأعمال هندسية وبناء لغرض إقامة بناء مركب يشمل كافة متطلبات كتيبة الجيش التنفيذية كقوة متكاملة، لافتاً إلى أنّ البلدية تسعى جاهدةً إلى تجميد الأعمال القائمة من خلال طلب أمر احترازي بناءً على الالتماس المرفوع لدى المحكمة العليا.

ودعا أبو سنينة المجتمع الدولي والمؤسسات الحقوقية واليونسكو إلى ممارسة ضغط حقيقي على الحكومة الإسرائيلية لوقف هذا المخطط الهادف لتهويد قلب الخليل، مطالباً الجميع بحماية حقوق الشعب الفلسطيني وممتلكاته الذي كفله القانون الإنساني الدولي الذي يمنع المساس بالحقوق والأملاك المدنية والعامة في الدولة المحتلة.