الرئيسية / محليات / للمرة الثانية… إحراق شجرة الميلاد بكنيسة مار يوسف بسخنين
شجرة الميلاد بكنيسة مار يوسف بعد حرقها

للمرة الثانية… إحراق شجرة الميلاد بكنيسة مار يوسف بسخنين

الداخل المحتل/PNN- قام مجهولون في ساعات متأخرة من الليل، بإحراق شجرة عيد الميلاد في كنيسة مار يوسف في مدينة سخنين للمرة الثانية بغضون أيام، وذلك بعد أن تم إعادة تزيين ونصب الشجرة من قبل أهالي البلدة. كما تم خط عبارات وشعارات على جدران الكنيسة.

يذكر أن جناة أقدموا يوم السبت على إضرام النار في شجرتي الميلاد في المدينة، وذلك بعد بضعة أيام من الاحتفال بإضاءتهما بمناسبة عيد الميلاد المجيد.

وطالت ألسنة النيران شجرة الميلاد بجانب كنيسة السيدة العذراء وأخرى بجانب كنيسة مار يوسف، ما أسفر عن إلحاق الضرر فيهما.

وأعرب المواطنون في سخنين عن تذمرهم واستنكارهم الشديدان لهذا العمل المدان، وطالبوا الشرطة بالعمل على اعتقال الجناة بالسرعة الممكنة وتقديمهم للمحاكمة.

كما أعرب مجلس رؤساء الكنائس الكاثوليكية عن استنكاره لحادثة حرق الشجرتين، واعتبر أن “هاتين الفعلتين تدلان على أن المنفذين قاموا بتنفيذ جريمتيهما عن قصد وسابق إصرار، وبأنهم استهدفوا رمزا دينيا مسيحيا ومن خلاله لم يستهدفوا المسيحيين فقط بل السلم الأهلي في المجتمع كله”.

وأضاءت سخنين، ساعات بعد الحادث، شجرتي الكنيستين اللتين أحرقتا، بحضور شعبي لافت، فاق الاهتمام بإضاءتهما أول مرة.

وشهدت سخنين زيارات تضامنية سياسية وشعبية متتالية رافضة للاعتداء على كنيستي المدينة، في ثاني أيام عيد الميلاد المجيد. وركز المتحدثون على رفض الفتنة الطائفية والوطنية.