حملة ع كيفك
الرئيسية / ثقافة وفنون / وفاة الكاتب والسيناريست المصري الكبير وحيد حامد

وفاة الكاتب والسيناريست المصري الكبير وحيد حامد

القاهرة/PNN- توفي فجر اليوم، الكاتب المصري والسيناريست الكبير، وحيد حامد، عن عمر ناهز 77 عاما، إثر أزمة صحية.

وأعلن نجل السيناريست المصري وحيد حامد، اليوم السبت، عن وفاة والده، بعد دخوله المستشفى أزمة صحية طارئة.

وقال مروان حامد في منشور على حسابه بموقع فيسبوك: “توفي الى رحمة الله تعالي ابي الغالي الكاتب الكبير وحيد حامد”.

وأضاف أن صلاة الجنازة ستقام في مسجد الشرطة في الشيخ زايد بعد صلاة ظهر اليوم السبت.

وكان الكاتب والسيناريست المصري الكبير تعرض الخميس، لأزمة صحية طارئة استدعت نقله إلى المستشفى بشكل سريع لتلقي العلاج.

ونقلت مواقع مصرية أن حامد  كان يعاني منذ فترة من مشاكل في الرئة مع ضعف في عضلة القلب، وأن التدهور في صحته ظهر بشكل كبير عقب المجهود الضخم الذي قام به أثناء تكريمه بالدورة الماضية من مهرجان القاهرة السينمائي، الذي اختتم فعالياته منتصف الشهر الحالي.

ووحيد حامد من مواليد يوليو 1944 بمحافظة الشرقية، وهو متزوج من الإعلامية زينب سويدان رئيس التلفزيون المصري سابقا ووالد المخرج السينمائي مروان حامد.

من هو الكاتب المصري الراحل وحيد حامد؟

يعد حامد من أشهر الكتاب في مصر، وعُرف بتقديم أعمال فنية ذات طابع سياسي واجتماعي عميق، فقد بدأ بكتابة القصة القصيرة والمسرحية في بداية مشواره الأدبي، ثم اتجه إلى الكتابة للإذاعة المصرية فقدم العديد من الأعمال الدرامية والمسلسلات، ومن الإذاعة إلى التليفزيون والسينما حيث قدم عشرات الأفلام والمسلسلات.

اتجه بعد ذلك لكتابة المقال السياسي والاجتماعي في عدد من الصحف الشهيرة بمصر، وأشرف على ورشة السيناريو بالمعهد العالي للسينما لمدة أربع سنوات، متتالية أخرج منها عددا من مشاهير كتاب السيناريو الحاليين.

عمل مع عدد من المخرجين منهم سمير سيف، وشريف عرفة وعاطف الطيب، وحاز على عدة جوائز، وفي 2020 حاز جائزة الهرم الذهبي التقديرية لإنجاز العمر من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الـ 42.

من أبرز الأعمال السينمائية لوحيد حامد: “طائر الليل الحزين (فيلم)، فتوات بولاق، غريب في بيتي، البريء، أرزاق يا دنيا)، الراقصة والسياسي، الإنسان يعيش مرة واحدة، الغول، والقط والفار، والوعد، واحكي يا شهرزاد وغيرها”.

كما قدم مسرحيات كبيرة وهي “آه يا بلد”، والتي قدمت منذ عام 1971، و”سهرة في بار الأحلام”، وقدمت منذ عام 1975، و”جحا يحكم المدينة” قدمتها فرقة النجوم المسرحية.

ارتبط اسمه بنجومية عدد كبير من الفنانين في مصر والوطن العربي الذين عبروا عن حبهم الشديد له، لتترك وفاته حزنًا كبيرًا وصدمة ومن بينهم الفنان أشرف زكي والذي علق: “وداعا يامن علمتنا وأسعدتنا”.

شركة كهرباء القدس