الرئيسية / حصاد PNN / الرجوب: فتح متمسكة وملتزمة بكافة التفاهمات والاتفاقات للتوصل للوحدة الوطنية

الرجوب: فتح متمسكة وملتزمة بكافة التفاهمات والاتفاقات للتوصل للوحدة الوطنية

رام الله /PNN/ أكد أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح جبريل الرجوب مساء السبت ان الاتفاق مع حركة حماس لن يكون تحت الطاولة أو على حساب فصائل العمل الوطني.

وقال الرجوب في حديث مع تلفزيون فلسطين، إن حركة فتح متمسكة وملتزمة بكافة التفاهمات والاتفاقات، وتحديداً مخرجات الأمناء العامين وتفاهمات اسطنبول.

وأضاف “نحن في حركة فتح ملتزمون بذهاب الى انتخابات تشريعية يعقبها تشكيل حكومة وحدة وطنية يليها انتخابات رئاسية”.

وأضاف الرجوب “سنستمر في جهدنا مع كل الأطراف ذات العلاقة للتغلب على العقبات التي واجهتنا مشددا على أن منظمة التحرير الفلسطينية هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني.

وأشار الرجوب إلى أنه مع رحيل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، سيشكل هذا دافع للقيادة لتشكيل جبهة نضالية داعمة مصدر قوة لمشروعنا الفلسطيني.

وياتي تصريح اللواء الرجوب هذا في تعليقه على اعلان الرئاسة الفلسطينية أن الرئيس محمود عباس، رئيس دولة فلسطين، تسلم رسالة خطية من  إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، نقلها اللواء جبريل الرجوب، أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، وبعد الاطلاع على الرسالة، أعطى الرئيس توجيهاته للرجوب، بإبلاغ حركة حماس بترحيبه بما جاء في الرسالة بشأن إنهاء الانقسام وبناء الشراكة وتحقيق الوحدة الوطنية من خلال انتخاباتٍ ديمقراطية بالتمثيل النسبي الكامل، انتخابات تشريعية ورئاسية ومجلس وطني بالتتالي والترابط، وتأكيده على التزام حركة فتح بمسار بناء الشراكة والوحدة الوطنية.

وقد قرر الرئيس، دعوة الدكتور حنا ناصر، رئيس لجنة الانتخابات المركزية، للاجتماع به لبحث الإجراءات الواجبة الاتباع لإصدار المراسيم الخاصة بالانتخابات وفق القانون.

وتوجه الرئيس محمود عباس، بالشكر للشقيقة مصر التي ترعى ملف المصالحة، والشكر موصول للدول الشقيقة والصديقة، قطر وتركيا وروسيا والأردن التي أسهمت بجهودها الخيرة في تقريب وجهات النظر والتوصل إلى الاتفاق المذكور.