حملة السرعة ماكس
الرئيسية / متفرقات / “النضال الشعبي”: الوفاء للشهداء يتطلب تحقيق الوحدة الوطنية ومواصلة المسيرة الوطنية

“النضال الشعبي”: الوفاء للشهداء يتطلب تحقيق الوحدة الوطنية ومواصلة المسيرة الوطنية

رام الله /PNN- أكدت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني على التمسك بالثوابت الوطنية والحقوق المشروعة لشعبنا ، والتي قضى من أجلها الآلاف من الشهداء أيمانا وتضحية من أجل فلسطين وقضيتها الوطنية والتحرر وانجاز الاستقلال الوطني وإقامة الدولة المستقلة.
وجددت الجبهة التأكيد على التمسك بمواصلة بتوفير الرواتب لأسر الأسرى والشهداء، مشيرة أن تلك التزامات وطنية وأخلاقية وسياسية تجاه مناضلين ضحوا بدمائهم من أجل الوطن ومناضلين أيضا أفنوا شبابهم وأعمارهم في معتقلات وزنازين الاحتلال الغاصب، وأن من يقوم بالإرهاب هو دولة الاحتلال عبر احتلالها لفلسطين ولأجزاء من الأرض العربية وإرهاب الدولة المنظم الذي تمارسه.

وأضافت الجبهة بأن ” يوم الشهيد الفلسطيني ” الذي يصادف في السابع من شهر كانون الثاني من كل عام، هو مناسبة وطنية عزيزة على شعبنا يجب أن تتجسد فيها كل معاني الوفاء لأرواح شهداء شعبنا الفلسطيني وثورتنا الفلسطينية، لهؤلاء الشهداء العظام (100000 شهيد فلسطيني من العام 1948 ) الذين بتضحياتهم وبطولاتهم التي تعاظمت استطاعت تحقيق الكثير من أحلام وتطلعات أبناء شعبنا، وما زالت مسيرة النضال مستمرةً حتى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس على حدود الرابع من حزيران 1967.

وقالت: “في هذا اليوم المجيد من تاريخ شعبنا، نستذكر شهدائنا الأبطال في كافة مراحل الثورة الفلسطينية ومسيرة النضال الوطني ومن كافة الفصائل وشهداء مقابر الأرقام الذين ما زالت حكومة الاحتلال الإسرائيلية تحتجز جثامينهم الطاهرة في مخالفة لكافة المواثيق والاتفاقيات الدولية وخرق للقانون الدولي”.

وأكدت الجبهة أن الوحدة الوطنية وإنهاء الانقسام والذهاب لإجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية وإجراء انتخابات المجلس الوطني الفلسطينية وتحقيق الشراكة الوطنية في إطار منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد، هو ما ندعو إليه في هذا اليوم ليكون تحية خاصة لمن بذلوا وقدموا أرواحهم فداء لفلسطين، مشددة أن بوصلة النضال وتعزيز مسيرة العطاء التي غمدت بدماء الشهداء تدعونا لتجاوز هذه المرحلة نحو وحدة وطنية حقيقة، لرسم إستراتيجية عمل وطنية موحدة ضد حكومة الإرهاب والعنصرية الإسرائيلية.

وختمت بيانها بالتحية لشهدائنا الأبطال وإلى عوائلهم الكريمة والذين تحملوا ألم الفراق ولم يترددوا في تقديم التضحيات من أجل تحقيق أهدافنا الوطنية بالحرية والعودة وتجسيد الاستقلال الناجز بقيام دولة فلسطين المستقلة وكاملة السيادة.

شركة كهرباء القدس