الرئيسية / سياسة / تنديد فلسطيني بـ”سعي إسرائيل لفرض سيادتها” على المسجد الإبراهيمي في الخليل

تنديد فلسطيني بـ”سعي إسرائيل لفرض سيادتها” على المسجد الإبراهيمي في الخليل

بيت لحم /PNN/ نددت أوساط فلسطينية اليوم (الجمعة)، بما اعتبرته “سعي إسرائيل لفرض سيادتها” على المسجد الإبراهيمي في الخليل جنوب الضفة الغربية.

جاء ذلك عقب قرار السلطات الإسرائيلية إغلاق المسجد الإبراهيمي لمدة عشرة أيام ابتداء من اليوم، ضمن إجراءات فرضتها في إطار تشديد التدابير الاحترازية لمكافحة انتشار مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19).

وقالت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية في بيان، إن القرار الإسرائيلي “خطوة خطيرة تتعلق بتجاوز السيادة الفلسطينية على المسجد الإبراهيمي وإتباعه للمناطق الإسرائيلية التي تم إغلاقها بسبب كورونا”.

وأكدت الوزارة أن المسجد الإبراهيمي “وقف إسلامي خالص والسيادة عليه ترجع للشعب الفلسطيني”، مطالبة بتدخل دولي لـ “وضع حد لممارسات إسرائيل التي تعمل على التعرض للسيادة الفلسطينية على الأماكن الفلسطينية المقدسة”.

وصرح مدير الحرم الإبراهيمي الشيخ حفظي أبو سنينة بأن السلطات الإسرائيلية أبلغتهم بإغلاق الحرم الإبراهيمي لمدة 10 أيام ومنع دخول المصلين والزوار إلى أي جزء منه في إطار إجراءات مكافحة انتشار كورونا.

من جهته اعتبر قاضي قضاة فلسطين محمود الهباش، أن القرار الإسرائيلي بإغلاق المسجد الإبراهيمي “جريمة حرب مكتملة الأركان وفق القانون الدولي”.

وحذر الهباش من تداعيات “الاعتداءات بحق مقدساتنا ومنع المسلمين من أداء عباداتهم بكل حرية بما يمكن أن يتسبب بخلق أجواء حرب دينية بفعل استفزاز مشاعر المسلمين”.

وفي السياق نددت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بقرار إغلاق المسجد الإبراهيمي واعتبرته بمثابة “عربدة إسرائيلية بحق المساجد والمقدسات ومحاولة لبسط سيادة الاحتلال عليها”.

فيما قالت حركة الجهاد الإسلامي إن إغلاق المسجد الإبراهيمي “يأتي في سياق النهج الإسرائيلي الذي يستهدف المقدسات”، داعية إلى رفض قرار الإغلاق وعدم الانصياع له.