حملة السرعة ماكس
الرئيسية / قالت أسرائيل / الإغلاق الشامل يدخل حيّز التنفيذ والاحتلال يعلن اجراءات خاصة لدخول الفلسطينين

الإغلاق الشامل يدخل حيّز التنفيذ والاحتلال يعلن اجراءات خاصة لدخول الفلسطينين

تل ابيب /PNN/دخل الإغلاق المشدد الذي تفرضه الحكومة الإسرائيلية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، حيّز التنفيذ، منتصف ليل الخميس- الجمعة.

ويشمل الإغلاق قيودا صارمة على الحركة وأماكن العمل وجهاز التعليم والتجمهرات بما في ذلك دور العبادة، وتتوعد الشرطة بإنفاذ محكم للتعليمات، خلافا لفترات الإغلاق السابقة.

واعلنت سلطات الاحتلال الاسرائيلي تعليمات خاصة لدخول الفلسطينية الى الداخل المحتل حيث اعلن ما يسمى منسق أعمال حكومة الاحتلال في الااضي الفلسطينية المحتلة كميل أبو ركن، اليوم (الجمعة) عن وضع حركة التنقل والدخول إلى إسرائيل حيث سيتعين على العمال اعتبارًا من يوم الأحد (10.01)،  البقاء لفترة متواصلة في إسرائيل، ولن يُسمح بالتنقل يوميًا بين المناطق لمدة أسبوعين على الأقل.

وسيتعين على أرباب العمل في إسرائيل الاعتناء بترتيبات المبيت داخل اراضي الخط الاخضر خلال هذه الفترة وعلى مدار فترة الإغلاق ولن يُسمح لأي عامل ان يعود بعد أن دخل للعمل في إسرائيل، قبل انتهاء الفترات الزمنية المذكورة، بالدخول مجددًا إلى إسرائيل وسيُحظر دخوله عن طريق المعابر.

وسيواصل السكان من أصحاب تصاريح العمل في الفروع الحيوية (الصناعة والخدمات، الطب والتمريض وغير ذلك)، الدخول إلى إسرائيل يوميًا، بموجب الأنظمة المتبعة والمعمول بها خلال الفترات الاعتيادية، وذلك شريطة أن مكان عملهم في إسرائيل تم تعريفه كحيوي.

ولن يُسمح لفلسطينيين من أصحاب تصاريح BMC بالدخول إلى إسرائيل، اعتبارًا من هذا اليوم (08.01) وحتى إشعار آخر. بينما سيُسمح بالدخول إلى إسرائيل للمواطنين أصحاب تصاريح الحالات الإنسانية.

وسيستمر الإغلاق المشدد حوالي أسبوعين لينتهي 21 كانون الثاني/ يناير 2021، لكن وزارة الصحة الإسرائيلية تقدر أن الإغلاق سيستمر أكثر من أسبوعين، وأشار مسؤولون في الوزارة، في تصريحات صدرت عنهم الخميس، أن الإغلاق قد يتواصل لمدة شهر.

وتحد القيود الحركة حتى مسافة تبعد 1000 متر عن مكان السكن، وتمنع الزيارات العائلية، والتواجد في بيت شخص آخر. كما تحد القيود التجمعات على أن تضم 5 أشخاص كحد أقصى في منطقة مغلقة و10 أشخاص في منطقة مفتوحة.

ــ

شركة كهرباء القدس