حملة السرعة ماكس
الرئيسية / بيئة نظيفة / علماء الفلك يحسمون الجدل.. عمر الكون يقارب 14 مليار عام

علماء الفلك يحسمون الجدل.. عمر الكون يقارب 14 مليار عام

بيت لحم/PNN- في خطوة مهمة، اقترب علماء الفلك من حسم جدل قديم، والاتفاق على تحديد عمر الكون وذلك من خلال دراسة أقدم ضوء في الكون، والذي تم تحديده بما يقارب 14 مليار سنة.

جاء ذلك في ورقتين علميتين لفريق دولي من العلماء في جامعة كورنيل الأميركية (Cornell University) ونشرتها دورية “جورنال أوف كوزمولوجي أند أسترو بارتيكل فيزيكس” (Journal of Cosmology and Astro particle Physics) في عددها الصادر يوم 30 ديسمبر/كانون الأول الماضي.

أقدم ضوء في الكون

ألقى علماء الفلك في مركز كورنيل للفيزياء الفلكية وعلوم الكواكب (Cornell Center for Astrophysics and Planetary Sciences) التابع لجامعة كورنيل، نظرة جديدة على أقدم ضوء في الكون الناجم عن الانفجار العظيم، وذلك بواسطة تلسكوب أتاكاما لعلم الكونيات التابع لمؤسسة العلوم الوطنية (Atacama Cosmology Telescope /ACT).

وبهذه الملاحظات التي تم الحصول عليها بواسطة تلسكوب أتاكاما يكون علماء الفلك قد وصلوا إلى تكوين رؤية جديدة لعمر الكون، حيث استخدم الباحثون مزيجا من البيانات من عدة تلسكوبات في تشيلي لفهم مدى سرعة توسع الكون، من خلال تتبع عمر آخر ضوء باقٍ. ووفقا للبيان الصادر من جامعة كورنيل في 4 يناير/كانون الثاني الجاري، فإن الملاحظات الجديدة تشير إلى أن عمر الكون يبلغ 13.77 مليار سنة.

نتائج متطابقة

اعتمد علماء الكونيات في دراستهم السابقة في تحديد عمر الكون على (قانون هابل)، وهو المنهج الذي يعتمد على قياسات درجة سرعة ابتعاد المجرات المتاخمة لمجرة درب التبانة بقيمة معينة لثابت هابل.

بينما اعتمدت القياسات الأخرى -ومنها قياسات تلسكوب أتاكاما- وكذا القياسات التي تم إجراؤها بواسطة القمر الاصطناعي بلانك (Planck Satellite) التابع لوكالة الفضاء الأوروبية، على منهج قياس أقدم ضوء في الكون.

ووفقا لموقع وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) فإن البيانات المستخرجة بواسطة مرصد بلانك عام 2018، تعتبر أبرز القياسات لعمر الكون الموجودة إلى ما قبل قياسات أقدم ضوء في الكون التي تمت عبر تلسكوب أتاكاما.

ويقول بيان جامعة كورنيل إن التقديرات الجديدة التي تم الحصول عليها باستخدام البيانات التي تم جمعها في تلسكوب أتاكاما تتطابق مع تلك التي يوفرها النموذج القياسي للكون، بالإضافة إلى قياسات الضوء نفسه التي قام بها القمر الصناعي بلانك، والتي قامت بقياس بقايا الانفجار العظيم من عام 2009 إلى عام 2013.

من ناحية أخرى، أفاد ستيف تشوي -عالم الفيزياء الفلكية بجامعة كورنيل، المؤلف الرئيسي لإحدى الدراستين- في البيان “لقد توصلنا إلى معدل تمدد يتطابق مع قياسات فريق بلانك للأقمار الصناعية، ما يمنحنا مزيدا من الثقة في قياساتنا لأقدم ضوء في الكون”.

وحسبما ذكر بيان جامعة كورنيل فإنه في عام 2019، قدر فريق بحثي يقيس حركات المجرات أن الكون أصغر بمئات الملايين من السنين مما توقع فريق القمر الصناعي بلانك، وكشف هذا التناقض أن هناك حاجة إلى نموذج جديد لتقدير عمر الكون.

إلا أن سيمون أيولا -المتخصص في الفيزياء الفلكية، الباحث الرئيسي بالدراسة- قال في بيان جامعة كورنيل “لقد توصلنا الآن إلى دليل جديد يؤكد ما سبق وأكده فريق القمر الصناعي بلانك، وهو أن عمر الكون يبلغ ما يقرب من 14 مليار عام”.

شركة كهرباء القدس