حملة أحلى الأوقات
الرئيسية / محليات / عقب تحديد موعدها: حراكات أهلية وشعبية تدعو لتشكيل كتلة وطنية للمستقلين لخوض الإنتخابات القادمة 

عقب تحديد موعدها: حراكات أهلية وشعبية تدعو لتشكيل كتلة وطنية للمستقلين لخوض الإنتخابات القادمة 

بيت لحم /PNN/ في اطار ردود الفعل على اعلان الرئيس محمود عباس تحديد موعد الانتخابات التشريعية والرئاسية رحبت شخصيات وطنية وممثلي حراكات اهلية وشعبية بمرسوم الرئيس ودعت الى العمل على تشكيل قائمة او ائتلاف او كتلة وطنيه مستقله للتشريعي

واعلن الحراك الاهلي في القدس وكافة المحافظات الفلسطينية عن مباشرته  مساء اليوم اتصالات مكثفه بهدف تشكيل كتله وطنيه مستقله موحده على مستوى الوطن لخوض الانتخابات المقبله للمجلس التشريعي الفلسطيني.

ودعى الحراك الوطني في القدس كافه الحراكات الوطنيه والمستقلين الى تشكيل كتله موحده تعبر عن مصالح الشعب الفلسطيني على ارضيه برنامج عملي وواقعي وصريح للتعامل مع مختلف القضايا والتحديات التي تواجه شعبنا

وقال الحراك في القدس انه يرى في تحديد موعد الانتخابات واجراءها يشكل فرصه للتغيير وليس لتجديد شرعيه القيادات.

من جهته ثمن منسق الحملة الشبابية -بدنا انتخابات المحامي والحقوقي رامي محسن، خطوة إصدار الرئيس  محمود عباس، مساء اليوم الجمعة، المرسوم الرئاسي بشأن إجراء الانتخابات العامة وذلك على ثلاث مراحل. المجلس التشريعي والرئاسة والمجلس الوطني الفلسطيني.

واكد على أهمية إجراء الانتخابات الديمقراطية بوصفها مدخلاً لإنهاء الانقسام، من شأنه رفع مناعة شعبنا للتصدي لجرائم الاحتلال والتطبيع العربي المجاني.

كما وأكد على أن الانتخابات الفلسطينية حق دستوري طال انتظاره، وهو ما يتطلب العمل الجاد لتذليل العقبات وإتمام المتطلبات اللازمة لإجراء انتخابات حرة ونزيهة، تسهم في تعزيز الشراكة والوحدة الوطنية وإنهاء حقبة التشرذم وبما يؤسس لمرحلة فلسطينية جديدة عمادها احترام حقوق وحريات المواطنين المكفولة قانوناً.

واشار في ذات السياق لأهمية كفالة مشاركة الشباب كمرشحين في الانتخابات القادمة، من خلال إزالة العقبات الذاتية والقانونية والسياسية من طريقهم وبما يحقق تلك الغاية التي تحظى بإجماع الشباب.

شركة كهرباء القدس