حملة أحلى الأوقات
الرئيسية / أسرى / الاحتلال يعتقل عددًا من المواطنين بالضفة
صورة تعبيرية

الاحتلال يعتقل عددًا من المواطنين بالضفة

بيت لحم /محافظات /PNN- اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، عددًا من المواطنين بينهم أسرى محررون، بعد مداهمتها مناطق متفرقة بالضفة الغربية.

وداهمت قوات الاحتلال،فجر اليوم الثلاثاء، منزل الدكتور إياد جبور في بلدة سالم شرق نابلس، قبل أن تقوم باعتقال نجليه عبد الرحمن وأدهم، كما تمركزت في عدة أحياء بالبلدة.

كما اقتحمت قوة أخرى المنطقة الشرقية لمدينة نابلس من شارع القدس باتجاه قرية كفر قليل حيث داهمت منزل تامر عامر في القرية، كما واقتحمت بلدة تل جنوب المدينة دون تسجيل أي اعتقالات.

فيما انتشروا المستوطنون الليلة الماضية على حاجز زعترة جنوبي نابلس بعد ساعات من أعمال الاستفزاز في بلدتي عصيرة القبلية ومادما جنوبي نابلس.

كما واعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، أسيرين محررين من بلدة كفر راعي جنوب جنين.

من جانبه، ذكر مدير نادي الأسير في جنين منتصر سمور، أن قوات الاحتلال اعتقلت الشقيقين بلال وبسام نبيل سعيد ذياب، وهما أسيران محرران، عقب دهم منزل ذويهما وتفتيشه، يشار إلى أن شقيقهم عزام معتقل منذ العام 2001، ومحكوم مدى الحياة.

واندلعت مواجهاتٍ في بلدة حزما شمال شرق القدس المحتلة بين الشبان وجنود الاحتلال وسط إطلاق كثيف لقنابل الصوت.

ورصد التقرير الدوري للانتهاكات الإسرائيلية في الضفة والقدس خلال العام 2020م الذي يعده المكتب الإعلامي لحركة حماس في الضفة الغربية، تواصل حملات الدهم والتفتيش والاعتقالات اليومية.

وحسب التقرير فقد بلغ عدد المعتقلين (4439) معتقلا، بينهم أطفال ونساء وأسرى محررون، ضاعف الإهمال الطبي الإسرائيلي المتعمد معاناتهم، خاصة مع انتشار فيروس “كورونا”.

شركة كهرباء القدس