حملة السرعة ماكس
الرئيسية / تقارير مصورة / نفذت مشاريع بقيمة 30 مليون شيكل خلال 3 سنوات: بلدية بيت جالا تناقش خطتها الاستراتيجية ..شاهد PNNفيديو

نفذت مشاريع بقيمة 30 مليون شيكل خلال 3 سنوات: بلدية بيت جالا تناقش خطتها الاستراتيجية ..شاهد PNNفيديو

بيت جالا /PNN/ قالت بلدية بيت جالا انها نفذت مشاريع متعددة في الثلاث سنوات الماضية بقيمة ثلاثين مليون شيكل ضمن خطتها الاستراتيجية للاعلام 2018 حتى 2021 بمجالات تطويرية متعددة لخدمة اهالي المدينة ومؤسساتها.

جاء ذلك خلال اللقاء الجماهيري الذي نظمته البلدية لمناقشة خطتها الاستراتيجية الاستكمالية للعام 2021 حيث تناول اللقاء  خطتها الاستراتيجية وما تم تنفيذه من مشاريع وما سيجري تنفيذه حيث جرى اللقاء بعنوان عرض نتائج التقييم السنوي للخطة الاستراتيجية التنموية.

وشارك في الاجتماع رئيس البلدية نيقولا خميس و اعضاء المجلس البلدي وممثلي المؤسسات الاهلية والخاصة والمجتمع المدني وعدد منالشخصيات الاعتبارية حيث تم طرح تفاصيل المشاريع المنجزة والجاري العمل على انجازها والاشكاليات التي واجهت العمل في بعض المشاريع كما وتم اطلاع الحضور على مجموعة من المشاريع المقترحة منها توسعة مبنى البلدية وتطوير المعلومات الجغرافية ومشروع المركز الرياضي الثقافي التجاري وغيرها من مشاريع.

خميس : نسعى لاستدامة المشاريع وهناك عشر مشاريع جديدة هذا العام 

وفي بداية الاجتماع رحب رئيس بلدية بيت جالا نيقولا خميس بالحضور واشار الى ان هذا الاجتماع يهدف الى اطلاع المجتمع المحلي بالمدينة على جهود وانجازات البلدية وما تم تنفيذه من مشاريع مشددا على اهمية اطلاع المؤسسات الاهلية والخاصة والرياضية على الانجازات والرؤى المقترحة للمشروعات المستقبلية بناء على احتياجات المجتمع.

واضاف خميس ان الخطة التي تم تنفيذها منذ ثلاث سنوات تمت بالتوافق مع المجتمع المحلي والسنة ننهي هذه الخطة حيث تم تنفيذ جزء كبير من المشاريع التي تم الاتفاق عليها والسنة سننجز 30 بالمائة منها واهمها البدء بالمباشرة بالمجمع الثقافي التجاري على ارض الملعلب البلدي القديم حيث سيخلق فرص عمل بالاضافة الى انه سيكون بمثابة مصدر تمويل للرياضة .

واشار خميس الى ان البلدية قررت اضافة جزء تجاري لتمويل للمشروع من اجل ايجاد تمويل دائم لقطاع الرياضة في مدينة بيت جالا حيث سيتم البدء بالمشروع وتنفيذه على مرحلتين الاولى بتكلفة تسع ملايين شيكل حيث تم اخذ الموافقة من وزارة الحكم المحلي على القرض  الذي تم تقديمه للبنوك وهناك موافقة عليه مما سيتيح البدء بالعمل بداية نيسان المقبل .

اما المشروع الثاني الابرز في خطة العام فاشار خميس انه يتمثل بعبارات المجاري ومياه الامطار الذي يربط الخضر والدوحة والدهيشة ومخيم عايدة وبيت جالا حيث سيتم تضخيم العبارة بتكلفة ثلاثة ملايين شيكل وسيبدا العمل به خلال الاسابيع القريبة.

وثمن خميس تعاون المواطنين والمؤسسات في بيت جالا لدعمهم المجلس البلدي خلال السنوات الماضية خصوصا على الالتزام بدفع المستحقات للبلدية المننتخبة موضحا ان كل ما يتم جمعه يصرف على البلدية واعمالها التي تخدم المجتمع مشددا على ان البلدية تعمل بدعم و وعي سكان بلدية بيت جالا الذين يدفعون التزاماتهم بداية كل عام كما عبر خميس عن شكره لكافة الجهات الداعمة والمانحة التي قامت بدعم مشاريع بمدينة بيت جالا من خلال البلدية.

وحول واقع المناطق المستهدفة من قبل الاحتلال بالاستيطان والهدم للمنازل و التي لم ترد في خطة البلدية وسالت شبكة PNN عنها قال رئيس بلدية بيت جالا نيقولا خميس ان هذه المناطق لم تغب عن عمل البلدية مشيرا الى ان جزء منها يقع خارج المخطط الهيكلي بفعل سيطرة الاحتلال لكن البلدة لم تتخلى عنها وعملت على تطبيق القوانين الفلسطينية فيها كما انها تسعى لتطويرها والعمل فيها مثل منطقة بير عونة.

واشار الى ان الاشكالية في المنطقة هو رفض البعض التعاون والتعامل مع البلدية والذين رفضوا الالتزام بالقوانين الفلسطينية وعلى الرغم من ذلك عملت وتعمل البلدية فيها مثل ربطها بالكهرباء والمياه ومطالبة القائمين على الابنية بمخططات هندسية موقعة من نقابة المهندسين مشيرا الى ان البلدية تواجه ايضا عقبات اسرائيلية لبناء المسلخ البلدي فيها كما انه تواجه اشكاليات في مشاريع لتوسيع الشوارع وتعبيدها بفعل الاحتلال الذي يهدم ويخرب كل ما هو فلسطيني لكن البلدية لم تتخلى عن مسؤولياتها في المنطقة .

واشار خميس الى ان البلدية عملت وتعمل ايضا في منطقة المخرور من خلال التعاون مع مانحين دوليين مثل كاريتاس حيث يجري العمل على ترميم مناطير زراعية و بوابات حديدية وابار مياه للزراعة و تاهيل الشوارع مشددا على ان منطقة المخرور مهددة و نعمل على تطويب الاراضي فيها حتى نستطيع مواجهة مخططات الاستيطان والشوارع الالتفافية من خلال تطويب الاراضي ومن ثم تحويل اوراق الطابو للجهات الحقوقية والقانونية لمنع عمليات التجريف والمصادرة والاستيلاء على الاراضي.

شحادة : المجتمع المحلي شريك ونسعى للعمل بالمناطق المستهدفة من الاحتلال

بدوره اشار نائب رئيس بلدية بيت جالا ايلي شحادة خلال حديث مع شبكة €PNN  الى ان بلدية بيت جالا تعودت اشراك المجتمع المحلي لينقلوا همومهم واحتياجاتهم وفق الاولوية للاحتياجات المجتمعية مشيرا الى ان اللقاء كان تشاوريا مع المجتمع المحلي

واشار شحادة الى انه تم التباحث خلال الاجتماع حول المشاريع التي سيتم تنفيذها مثل شق طرق مختلفة لخدمة المواطنين التي سيجري تنفيذها خصوصا الشارع الذي سيقام فوق عبارة مياه الامطار  التي تم تنفيذها بقيمة 2 مليون دولار والتي حلت مشاكل مياه الامطار في مناطق واسعة من المحافظة وليس بمدينة بيت جالا وحدها حيث سيكون الشارع مخصصا للمشي ولرياضة الدراجات الهوائية كما انه سيخدم  الاراضي المحيطة به

واشار نائب رئيس بلدية بيت جالا ان البلدية تعمل على اسناد المناطق المستهدفة من قبل الاحتلال الاسرائيلي مثل منطقة بير عونة الموجودة خارج المخطط الهيكلي ولكن البلدية تعمل في هذه المنطقة وتسعى لتطويرها هذا الى جانب منطقة المخرور  حبث تعمل البلدية بشكل مباشر وغير مباشر من خلال التعاون مع المؤسسات الاهلية والدولية لمساعدة المزارعين والمواطنين وتثبيتهم في اراضيهم لمقاومة تهديدات الاحتلال بمصادرة الاراضي .

واوضح شحادة ان العمل في منطقة المخرور تركز على شق بعض الطرق الزراعية حيث تم العمل على شق بعضها من خلال تعاون ما بين المواطنين والبلدية ومؤسسات محلية ودولية كما تم تركيز العمل على تطوير الزراعة والطرق الزراعية وجاري بذل جهود لان يكون هناك دعم للمزارعين من خلال افتتاح سوق خاص لترويج منتجات منطقة المخرور وهو ما تم مناقشته وطلبه من المجتمع المحلي الذي كان جزء من نقاش الخطط المستقبلية اليوم.

الخطيب : تم تنفيذ مشاريع بقيمة ثلاثين مليون شيكل لخدمة بيت جالا باربع مجالات 

وقدم وليد الخطيب شرحا مفصلا عن المشاريع المنفذة حتى نهاية العام 2019 والمدرجة في الخطة الاستراتيجية للاعوام 2018 – 2021 ومنهاتاهيل طرق داخلية واستبدال خطوط المياه المهترئة وعبارات مياه الامطار وتوريد اجهزة لوحية لطلاب المدارس وانشاء وتشغيل خزان المياه فيمنطقة الراس ومشروع لصيانة المدارس الحكومية وتاهيل وشق شوارع داخلية وتاهيل وتوسعية مبنى البلدية وبناء جدران استنادية للشوارع

كما تحدث الخطيب عن عدد من المشاريع المتاخرة التي لم يتم تنفيذها مثل المسلخ البلدي ومخطط شمولي لتطوير السياحة واستكمال عملدليل اجراءات وسياسات كافة دوائر البلدية وتوحيد الشاشة للعرض للانظمة المحوسبة

وعن المشاريع قيد التنفيذ قال الخطيب ان هناك مشروع تشطيب المبنى للبلدية وتطوير المعلومات الجغرافية وانشاء مجمع رياضي ثقافيوتاهيل وترميم محيط كنيسة القديس نيقولاس وادارة النفايات الصلبة وخط مجاري القاعة وتصريف مياه الامطار واستبدال وحدات الانارةللشوارع الموفرة للطاقة.

واوضح الخطيب في مقابلة مع شبكة فلسطين الاخبارية PNN ان الخطة التي تناولت اربع نواحي تنموية بنى تحتية وحكم رشيد حيث كانت الخطة طموحة مثل توسعة الشوارع والبنى التحتية وعبارات المياه للامطار والمجاري وتم انجاز ما نسبته 90 بالمائة موضحا ان العام الحالي سيتم استكمال المشاريع وعددها عشرة مشاريع بقيمة ثمانية عشر مليون شيكل

واشار الى ان المجمل للمشاريع تجاوز ثلاثين مليون شيكل جزء منها تبرعات من ممولين او من الدولة وصندوق البلديات والحكم المحلي مثمنا وشاكرا كافة المانحين والممولين الذين عبروا عن ثقتهم ببلدية بيت جالا.

زبون : لقاء المجتمع المحلي جزء من الشفافية واشراك ممثليه بقرارات البلدية 

خالد زبون عضو المجلس البلدي للمدينة اشار الى ان البلدية سعت منذ البداية لان يكون المجتمع المحلي شريكا حقيقا في عمل البلدية لان البلدية تعمل لخدمة المواطنين وبالتالي كان لا بد من اشراك المجتمع المحلي في النقاش بالمشاريع التي تم تنفيذها والتي سيتم تنفيذها مستقبلا.

واشار زبون في حديث مع شبكة PNN ان الاجتماع ركز على الانجازات للاعوام الماضية وما ستقوم به البلدية للعام الحالي في اطار الشفافية المطلقة من خلال مناقشة عمل البلدية مع فعاليات المدينة الرسمية والشعبية بمبدا ان الجميع شركاء بالعمل.

شركة كهرباء القدس