حملة أحلى الأوقات
الرئيسية / أسرى / نقل أسير مقدسي إلى المستشفى جراء الاعتداء عليه خلال الاعتقال

نقل أسير مقدسي إلى المستشفى جراء الاعتداء عليه خلال الاعتقال

القدس/PNN- نقلت قوات الاحتلال الأسير المقدسي مصطفى أبو الهوى إلى المستشفى بعد إعتقاله والإعتداء عليه بالضرب المبرح، مساء أمس، في بلدة الطور شرقي القدس المحتلة.

وأفادت مصادر محلية أن قوات الاحتلال إعتقلت الشاب مصطفى أبو الهوى خلال المواجهات التي إندلعت بين الشبان وجنود الاحتلال في بلدة الطور وإعتدت عليه بالضرب المبرح والصعقات الكهربائية.

وشهدت بلدة الطور مساء أمس مواجهات عنيفة دارت بين الشبان من جهة وجنود الاحتلال من جهة أخرى شارك فيها وحدة المستعربين التابعة للاحتلال، تخللها إلقاء حجارة وزجاجات حارقة من قبل الشبان.

ويعاني سكان الطور من إعتداءات سلطات الاحتلال والمستوطنين المستمرة، فقد صادرت سلطات الاحتلال ما يزيد عن 8 آلاف دونم من أراضيه منذ احتلاله عام 1967.

ويقع حي الطور شرقي مدينة القدس المحتلة على سفوح جبل الزيتون المطل على المسجد الأقصى المبارك، والذي يبلغ ارتفاعه 826 مترًا فوق سطح البحر، وتبلغ مساحته 8808 دونمات، ويعد أحد أقدم أحياء مدينة القدس.

ويحده من الشرق المسجد الأقصى المبارك، ومن الغرب الخان الأحمر، ومن الشمال قرية العيساوية، ومن الجنوب العيزرية وأبو ديس.

وترجع تسمية الحي إلى ما قبل ميلاد سيدنا عيسى عليه السلام، وكان يسمى طور زيتا؛ لأن معظم أراضيه كانت تزرع بالزيتون، كما عرف في العهد الروماني باسم بيت فاجي “بيت التين”، ويبلغ عدد سكانه ما يقرب من 40 ألف نسمة.

كما يحتضن حي الطور مستشفى المقاصد، ومستشفى المطلع، ومستشفى الأميرة بسمة لذوي الاحتياجات الخاصة، ومستشفى الهلال الأحمر.

شركة كهرباء القدس